غوارديولا يحارب الثقة الزائدة قبل مواجهة مانشستر سيتي ونابولي

غوارديولا يحارب الثقة الزائدة قبل مواجهة مانشستر سيتي ونابولي
2.5 5

نشر 16 تشرين الأول/أكتوبر 2017 - 18:43 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
فريق مانشستر سيتي
فريق مانشستر سيتي

رغم الفوز الكاسح بنتيجة 7-2 على ستوك سيتي ضمن الدوري الإنجليزي الممتاز، يرفض جوسيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي نغمة الاطمئنان أو التفاؤل الزائد في الفريق.

وحذر "بيب" فريقه الذي يتصدر ترتيب الدوري الإنجليزي حالياً من الرضا المبالغ بالذات أو الثقة المفرطة قبل المواجهة المرتقبة غداً الثلاثاء أمام نابولي متصدر الدوري الإيطالي في دوري أبطال أوروبا.

ويتطلع سيتي لمواصلة الانتصارات والحفاظ على العلامة الكاملة في المجموعة السادسة ضمن مرحلة مجموعات دوري أبطال أوروبا مع إدراكه تماماً صعوبة المواجهة التي تنتظره غداً أمام ضيفه الإيطالي.

وحقق مان سيتي الفوز في مباراتيه السابقتين بالمجموعة ليتصدرها برصيد ست نقاط، وبات يطمح الآن لتحقيق الفوز الثالث على التوالي عندما يستضيف نابولي صاحب المركز الثاني برصيد ثلاث نقاط.

وقدم فريق غوارديولا بداية رائعة الموسم الحالي حتى الآن حيث حقق الفوز في عشر مباريات وتعادل في مباراة واحدة فقط ولم يتعرض لأي هزيمة بمختلف البطولات حتى الآن.

وسجل لاعبوه 37 هدفاً حتى الآن مقابل خمسة أهداف فقط اهتزت بها شباك الفريق.

وكان الفوز على ستوك سيتي 7-2 أمس الأول هو التاسع على التوالي للفريق، كما كانت هذه المباراة الخامسة التي يحرز فيها الفريق خمسة أهداف أو أكثر هذا الموسم.

ليفربول أهدر فرصة ضم كريستيانو رونالدو عام 2003
الصحف الإسبانية تشيد بعودة برشلونة وتألق رونالدو
5 مدربين مهددون بالإقالة في الدوري الإنجليزي
ريال مدريد يستعيد نافاس أمام توتنهام
آلكاسير يرفض الدوري الإنجليزي

ورغم هذه الانطلاقة الرائعة، يبذل غوارديولا كل ما بوسعه لمنع الثقة الزائدة لدى لاعبيه قبل مواجهة نابولي، حيث قال: "إذا ظنوا هذا ، سيكونون حمقى، هذا لن يحدث، سأحاول أن أظهر لفريقي تألق نابولي".

وأوضح: "نابولي يمكنه قتل المنافس من خلال الضغط عليه. يمكنهم الضغط على حارسنا. ولكني سعيد للغاية بخوض مباراة من هذا النوع".

وإذا حقق مانشستر سيتي هدفه في هذه المباراة وانتزع الانتصار الثالث على التوالي في المجموعة، سيضع الفريق أكثر من مجرد قدم في دور الستة عشر، حيث سيكون عبوره للدور القادم سهلاً.

بدوره، حقق نابولي الفوز في 11 من 12 مباراة خاضها في مختلف البطولات هذا الموسم.

وجاءت الهزيمة الوحيدة للفريق بنتيجة 1-2 أمام شاختار دونيتسك الشهر الماضي في افتتاح مباريات المجموعة بدوري الأبطال.

ورد الفريق بعدها بستة انتصارات متتالية كان أحدثها الفوز على روما 1-0 أمس الأول ليتربع على قمة ترتيب الدوري الإيطالي بفارق نقطتين أمام إنتر.

ورغم الكم الهائل من الموهب تحت قيادة غوارديولا ، يأمل المدرب الإسباني في مزيد من المساندة عبر التحفيز الجماهيري من المشجعين غداً في مدرجات ملعب الاتحاد بمدينة مانشستر.

وقال "بيب": "نأمل في الشعور بمساندة الجماهير خلال مباراة الغد أمام أحد أفضل الفرق في أوروبا. نحتاج هذا في دوري الأبطال، إذا استطعنا تحقيق الفوز ، سنقترب بشكل كبير من التأهل للدور الثاني".

Copyright 2017 Alayam Newspaper. All Rights Reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar