غوتزه تصالح مع جماهير دورتموند قبل مواجهة ريال مدريد بدوري الأبطال

منشور 26 أيلول / سبتمبر 2016 - 03:49
ماريو غوتزه
ماريو غوتزه

بعد أن تصالح مع جماهير بوروسيا دورتموند، يتطلع المهاجم ماريو غوتزه إلى لعب دور إيجابي في مواجهة ريال مدريد عندما يلتقي الفريقان غداً الثلاثاء ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة السادسة لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وكان الدولي الألماني قد خاض آخر مباراة خلال فترته الأولى مع دورتموند في مواجهة ريال مدريد أيضا في نصف نهائي البطولة الأوروبية عام 2013.

والآن يعود غوتزه للعب بقميص أسود فيستفاليا في مواجهة بطل أوروبا، بعد ثلاثة أعوام لم تكن ناجحة بشكل كبير قضاها مع بايرن ميونخ الغريم التقليدي لدورتموند.

وتأتي مباراة الغد في توقيت يبدو مثالياً بالنسبة لغوتزه، حيث تجاوز اختباراً صعباً من خلال العودة للمشاركة مع دورتموند، في المباراة التي انتهت بالفوز على فرايبورغ 3-1 الجمعة الماضي ضمن منافسات المرحلة الخامسة من الدوري الألماني.

وكان رحيل غوتزه إلى بايرن قبل ثلاثة أعوام قد أثار غضب الكثيرين من مشجعي دورتموند حينذاك، لكن مباراة فرايبورغ شهدت أخيراً تصالح اللاعب مع جماهير الفريق.

فقد وجهت له صيحات الاستهجان من القليلين، فيما هتفت غالبية الجماهير الحاضرة له ووجهت له التحية لدى استبداله في الدقيقة 71 من المباراة أمام فرايبورغ.

وقال غوتزه: "بالطبع كنت منشغلاً بأكثر من شيء في ذهني لأني لم أكن أعرف كيف ستسير الأمور. أكن الكثير من التقدير لما حدث في ذلك المساء.

"أشعر بسعادة هائلة الآن. كان لدي شعور رائع لدى رؤية رد فعل المشجعين، خاصة عندما خرجت (لدى استبداله). كانت لحظة جميلة بالنسبة لي".

ويتوقع توماس توخيل المدير الفني لدورتموند أن: "تطوى هذه الصفحة بعد أن أظهرت الغالبية العظمى من الجماهير رغبة في التشويش على أي صافرات استهجان ضد غوتزه. لا أتوقع أن تستمر القضية لفترة طويلة".

وعن المباراة المقررة أمام ريال مدريد حامل لقب البطولة الأوروبية، قال غوتزه الفائز مع المنتخب الألماني بلقب كأس العالم 2014 "ستكون مباراة من نوع خاص".

وكان دورتموند قد أطاح بريال مدريد من نصف نهائي نسخة عام 2013 إثر الفوز عليه 4-1 ذهاباً، وقد سجل الأهداف الأربعة حينذاك روبرت ليفاندوفسكي، وفاز الريال على ملعبه 2-0 إياباً، ليصعد دورتموند حينذاك إلى النهائي الذي خسره أمام بايرن 1-2 على ملعب ويمبلي، في غياب غوتزه بسبب الإصابة.

ويتوقع أن يخوض دورتموند المباراة بثقة عالية بعد أن استهل مشواره في البطولة الأوروبية بفوز ساحق على مستضيفه ليجيا وارسو البولندي 6-0 وتحقيق ثلاثة انتصارات متتالية في البوندسليغا مسجلاً 14 هدفاً قبل مواجهة الريال.

وأظهر دورتموند قدرته على تعويض رحيل لاعبين مثل ماتس هوميلز وإيلكاي غوندوغان وهنريك مخيتاريان مستفيداً من تألق عناصر شابة مثل رافاييل غيريرو وعثمان ديمبلي وإيمري مور.

كذلك يبلغ غوتزه من العمر 24 عاماً فقط ويشعر بسعادة بالغة بالعودة إلى صفوف الفريق للمشاركة ضمن هذه العناصر الموهوبة.

وقال غوتزه: "أشعر بسعادة بالغة بالعودة إلى الملعب إلى جانب مثل هؤلاء اللاعبين. يمكنكم رؤية الاستمتاع بذلك ومدى جدية العمل الذي نقدمه، أنتم ترون أداءنا الهجومي ومدى إصرارنا على تحقيق الانتصارات وتسجيل الأهداف".


صحيفة الوسط 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك