فرنسا وبلجيكا في ديربي ناري

فرنسا وبلجيكا في ديربي ناري
2.5 5

نشر 10 تموز/يوليو 2018 - 08:53 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
منتخب بلجيكا
منتخب بلجيكا

يلتقي المنتخبان الجاران الفرنسي والبلجيكي في سانت بيترسبيرغ في ديربي ناري مرتقب ضمن نصف نهائي كأس العالم 2018 في روسيا.

ويأمل المنتخبان في مواصلة مشوارهما الرائع في البطولة الحالية، خصوصاً بلجيكا بجيلها الذهبي، الوحيد بين رباعي نصف النهائي الذي حقق العلامة الكاملة في مونديال 2018، وأبرزها في ربع النهائي على حساب البرازيل ونجمها نيمار عندما بخرت آمال السيليساو بلقب سادس بعدما كان من أبرز المرشحين للتتويج في موسكو في 15 يوليو.

من جهته، أزاح المنتخب الفرنسي الذي يخوض دور الأربعة للمرة السادسة في تاريخه، الأرجنتين ونجمها ليونيل ميسي من الدور ثمن النهائي، ثم أوروغواي ونجمها لويس سواريز من ربع النهائي.

ويعرف المنتخبان بعضهما البعض جيداً، فبلجيكا هي المنتخب الذي واجهته فرنسا 73 مرة منذ عام 1904. وتميل الكفة لصالح الشياطين الحمر مع 30 فوزاً مقابل 24 خسارة و19 تعادلاً.

إلا أن مواجهة اليوم ستكون الأهم في تاريخ لقاءات المنتخبين، مع سعي فرنسا إلى بلوغ النهائي الثالث في تاريخها بعد أول تتويج لها بلقبها الوحيد (1998 على أرضها ضد البرازيل 3-0 بقيادة مدربها الحالي ديدييه ديشان)، والثاني في مونديال 2006 خسرته بركلات الترجيح أمام إيطاليا.

أما بلجيكا، فكانت أفضل نتيجة لها بلوغ نصف النهائي عام 1986 عندما سقطت أمام الأرجنتين بثنائية لأسطورتها دييغو أرماندو مارادونا.

5 مرشحين لخلافة رونالدو في ريال مدريد
كوبر يعفي نفسه من مسؤولية خروج مصر المبكر من كأس العالم
ديشامب: ميسي اختفى بسبب كانتي
باريس سان جيرمان يريد كوتينيو لإرضاء نيمار
رسمياً: السوبر الإسباني بين برشلونة وإشبيلية من مباراة واحدة

وقال مدافع فرنسا لوكاس هيرنانديز: "تفصلنا عن اللقب مباراتان أولاهما ضد بلجيكا والتي ستكون صعبة جداً، ولكن في هذه الحياة ليس هناك شيء مستحيل"، مضيفاً: "لا نتبادل الحديث بيننا عن التتويج باللقب ولكن كل واحد منا يفكر بإمكانية تحقيق ذلك".

وارتفعت أسهم الجارين في التتويج باللقب بعد مشوارهما المثالي منذ بداية البطولة، وكلاهما يحوز الأسلحة اللازمة في مختلف خطوطه، فضلاً عن أن أغلب اللاعبين يعرفون بعضهم البعض من الدوري الإنجليزي، مثل الفرنسيين نغولو كانتي وأوليفييه جيرو والبلجيكيين تيبو كورتوا وإيدين هازارد (تشيلسي)، والفرنسي هوغو لوريس والبلجيكيين يان فيرتونغين وتوبي ألديرفايريلد (توتنهام هوتسبير)، والفرنسي بول بوغبا والبلجيكيين مروان فلايني وروميلو لوكاكو (مانشستر يونايتد).

وقال مهاجم فرنسا جيرو إن زميله في النادي اللندني هازارد "فرنسي تقريباً" في إشارة الى تعلم الأخير أصول اللعبة في فرنسا عندما استهل مسيرته مع ليل في سن السادسة عشرة، مضيفاً: "إنه لاعب رائع يملك مهارات التوغل بين الخطوط، هو أحد 3 أفضل لاعبين جاورتهم في مسيرتي الكروية".

لكن مواطنه مدافع ريال مدريد رافاييل فاران قال: "نعرف نقاط قوتنا وسنحاول الاعتماد عليها مع التركيز بشكل جيد جداً للفوز عليهم. لن تكون المهمة سهلة، ولكن الأمر كذلك بالنسبة لهم.

"إنهم قادرون على تمرير كرات قصيرة وتبادل المراكز والكثير من الحركة والهجمات المرتدة السريعة، لديهم منتخب متكامل وقوي"، محذراً من خطورة لوكاكو ذي البنية الجسدية الضخمة.

وإذا كانت فرنسا تعول على موهبتها الصاعدة نجم باريس سان جيرمان كيليان مبابي ونجم أتلتيكو مدريد أنتوان غريزمان لإضافة بلجيكا إلى قائمة ضحاياها وبلوغ المباراة النهائية، فالجيران لا ينقصهم لاعبون بمصاف النجوم، وتحديداً الثلاثي لوكاكو وهازارد وصانع ألعاب مانشستر سيتي كيفين دي بروينه والذي كان له دور كبير في الإطاحة بالبرازيل من ربع النهائي.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2018

اضف تعليق جديد

Avatar