لاعبون يهددون هيمنة ميسي ورونالدو

لاعبون يهددون هيمنة ميسي ورونالدو
4.00 6

نشر 12 تشرين الأول/أكتوبر 2015 - 18:51 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
روبرت ليفاندوفسكي
روبرت ليفاندوفسكي

لم يعد لدى مشجعي الكرة والمحللين الرياضيين في أنحاء العالم أدنى شك بأن اللاعبين المخضرمين كرسيتيانو رونالدو، وليونيل ميسي هما الأبرز على الإطلاق في عالم كرة القدم في الوقت الحالي، خصوصا مع سجل أهدافهما التي أبهرت الجميع، والتي منحتهما فرصة الحصول على جائزة الحذاء الذهبي والتألق بأكبر عدد من الأهداف على مدار مواسم عدة ماضية.

لكن على الرغم من السجل الحافل لكلا اللاعبين، فإن محللين يتوقعون أن يكون هناك لاعبون آخرون قادرون على إحراز عدد أكبر من الأهداف التي أحرزها «ميسي» و»رونالدو»، حيث رصد موقع «فوتي جوكس» الرياضي الإخباري، 6 لاعبين يتمتعون بمهارات استثنائية وأداء متميز، يمكنهم تخطي سجل «ميسي» و»رونالدو» وإحراز عدد أهداف أكبر خلال المواسم الحالية للدوريات الأوروبية، وجاءت قائمة الموقع الرياضي لأبرز اللاعبين الذين يمكن أن يحرزوا أهدافاً أكثر من اللاعبين المخضرمين، على النحو التالي:

ماركو رويس

لاعب نادي «بروسيا دورتموند» الألماني هو واحد من أبرز لاعبي العالم لكرة القدم، ولأنه يتمتع بمهارات استثنائية ورائعة، فإن تلك المهارات تمنحه القدرة وتساعده على إحراز الأهداف بشكل كبير، كما أنه يتمتع بالسرعة الكبيرة التي تعد أساس موهبته الفطرية التي تساعده في أي مباراة لإحراز الأهداف.. وهو قادر على مواصلة الأداء المتميز والانتقال إلى نادٍ أكبر حتى يمكنه بذل أقصى ما يمكنه من مواهب ومهارات.

وهو واحد من بين عدد قليل جدا من اللاعبين الذين يمكن مقارنة أدائهم وتأثيرهم على أرض الملعب، بأداء «ميسي» لاعب «برشلونة»، و»رونالدو» لاعب «ريال مدريد».. وهو يبلغ من العمر 26 عاما ويلعب في مركز الوسط المحوري، وقد انضم للمرة الأولى إلى صفوف المنتخب الألماني لكرة القدم في عام 2011، ويعتبره المحللون الرياضيون واحدا من اللاعبين الشباب الواعدين الذين ينتظرهم مستقبل باهر في ألمانيا تحديدا.

إيدن هازارد

لم يحظ لاعب نادي «تشيلسي» الشاب بالبداية المناسبة التي يستحقها في هذا الموسم، وعلى الرغم من أنه يبدو في غير تألقه المعتاد ولياقته المعهودة، فإنه لا يجب الاستخفاف أبدا بسرعته ومهاراته وقدرته على إحراز الأهداف حين يرغب في التسديد وإحراز الأهداف.. وقد كان هذا اللاعب هو أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي عن الموسم الماضي، وإذا استطاع أن يكرر نفس الأداء الذي قدمه في الموسم الماضي خلال مباريات هذا الموسم، فإنه بلا شك يمكنه التغلب على «ميسي» و»رونالدو» وإحراز عدد أكبر من الأهداف التي سجلها الاثنان خلال الموسم الماضي. ويبلغ اللاعب الشاب من العمر 24 عاما، وهو من أصل بلجيكي، وسبق أن حصل على جائزة رابطة اللاعبين المحترفين لأفضل لاعب شاب في الدوري الإنجليزي الممتاز للموسم الماضي 2013/2014.. وقد انتقل اللاعب الشاب إلى صفوف «تشيلسي» في موسم انتقالات 2012/2013، وقدرت قيمة الصفقة وقتها بـ32 مليون جنيه إسترليني، ليصبح ثاني أغلى لاعب يوقع لـ»تشيلسي» بعد فرناندو توريس.

روبرت ليفاندوفسكي

لاعب نادي «بايرن ميونيخ» الألماني قدم بداية رائعة ونارية خلال المباريات الأولى للموسم الحالي من الدوري الألماني «البوندسليجا»، وهو واحد من أفضل اللاعبين منذ بداية الموسم حتى الآن حيث أحرز 12 هدفا رائعا أبهر بهم الجميع في المباريات الأربع الأخيرة فقط.

وإذا استطاع اللاعب الشاب الحفاظ على أدائه الذي تميز به خلال الفترة الماضية والاستمرار في تقديم أداء ممتع ورائع بهذا الشكل نظرا إلى مهاراته الرائعة، فإنه من المتوقع قريبا أن يتغلب بسهولة على سجل «ميسي» و»رونالدو» في عدد الأهداف، وحينها سيستطيع هذا اللاعب الشاب تسجيل رقم قياسي جديد في تاريخ كرة القدم لعدد الأهداف التي يسجلها اللاعب في موسم واحد.

يبلغ ليفاندوفسكي من العمر 27 عاما تقريبا، وهو من أصل بولندي، وقد انتقل إلى صفوف النادي الألماني في العام الماضي، وهو حاليا يقود المنتخب البولندي لكرة القدم، ويعد أكثر الهدافين في نادي «زنيتشج بروشكوف» البولندي، قبل أن ينتقل إلى نادي «ليخ بوزنان» الذي يلعب في الدرجة الأولى بالدوري البولندي، وبعدها انتقل إلى «بروسيا دورتموند» ومنه إلى «بايرن ميونيخ» بعد انتهاء عقده مع «دورتموند».

توماس مولر

يلعب الشاب المخضرم أيضا في صفوف نادي «بايرن ميونيخ» الألماني، وهو واحد من أبرز المواهب على الإطلاق في صفوف النادي الألماني، وهو حتى الآن أبرز نجم صاعد في صفوف النادي والأكثر مهارة وتألقا، ومن الأكيد أنه سيحظى بمستقبل رائع ينتظره لإثبات نفسه وتثبيت أقدامه كأحد أساطير كرة القدم في أنحاء العالم.

وهو يتمتع بمهارات ومواهب يمكنها أن تتخطى «ميسي» و»رونالدو»، فقط في حال إذا استطاع استغلال تلك المواهب بالطريقة الأمثل التي تجعله يحرز أكبر عدد ممكن من الأهداف ليتخطى سجل اللاعبين المخضرمين «ميسي ورونالدو».

ويبلغ «مولر» من العمر 26 عاما، وهو صانع ألعاب ومهاجم بارز انضم إلى صفوف المنتخب الألماني لكرة القدم منذ عام 2010، وقد انضم إلى صفوف «بايرن ميونيخ» في عام 2008، وقد سبق أن حصل اللاعب الشاب على العديد من الألقاب، من بينها جائزة الحذاء الذهبي لكأس العالم لعام 2010، إضافة إلى لقب أصغر لاعب هداف في كأس العالم 2010، والكرة الفضية لكأس العالم عام 2014، وشارك في ألقاب جماعية عدة، من بينها حصول «بايرن ميونيخ» على لقب الدوري الألماني 3 مرات، وكأس ألمانيا 3 مرات، ودوري أبطال أوروبا مرة واحدة.

لويس سواريز

على الرغم من حالة الجدل التي تنتشر فور ذكر اسم هذا اللاعب المثير للجدل كونه واحدا من أشهر لاعبي العالم في عدم الانضباط والعدوانية تجاه اللاعبين الآخرين والمدربين، فإنه ليس هناك أي شك حول مهارات هذا اللاعب ومدى ما يتمتع به من مواهب رائعة. وهو واحد من أفضل مهاجمي العالم لكرة القدم وأكثرهم تميزا، كما أنه واحد من أفضل لاعبي كرة القدم في العالم بشكل عام في الفترة الحالية.. والأهم من كل هذا، أن أداءه يتحسن موسما تلو الآخر ولا يتراجع أبدا على غرار بعض اللاعبين الآخرين، وهو حاليا في أفضل مراحل حياته الكروية، حيث استطاع أن يقدم مهارات رائعة في المباريات الأولى لهذا الموسم الجديد من الدوري الإسباني في صفوف «برشلونة»، وما يحتاج إليه حاليا هو أن يحرز المزيد من الأهداف ويعزز مهاراته ويستغل ما لديه من مواهب بشكل أفضل، خصوصا وأن الفرصة سنحت له في ظل غياب «ميسي» الذي يلعب في صفوف الفريق نفسه.

نيمار

لاعب نادي «برشلونة» الإسباني أيضا هو برازيلي الأصل، وقد حصل على فرصة رائعة لإثبات مهاراته وتعزيز مواهبه، حيث استطاع تقديم بداية موفقة ورائعة لمسيرته المهنية، وهو في الفترة الحالية في أفضل مراحله الكروية، وبات واحدا من أبرز البدلاء للأسطورة «ميسي»، خصوصا وأنه يتمتع بالسرعة والثبات والقدرة على المراوغة والتحكم في الكرة بشكل رائع، كما أنه يساهم في إحراز الأهداف، وهو في انتظار مستقبل رائع، كونه أحد أفضل اللاعبين المتوفرين على الساحات الأوروبية في الفترة الحالية. وسواء عاجلا أم آجلا، فإنه من المتوقع أن يفوز هذا اللاعب الشاب بجائزة الكرة الذهبية «بالون دي أور» لأكبر عدد أهداف.. وقد حظي هذا اللاعب ببداية رائعة هذا الموسم واستطاع أن يزيد من معدل إحرازه للأهداف. وهناك مؤشرات محتملة عديدة تشير إلى أنه يمكنه أن يتطابق مع المعايير المرتفعة التي وضعها «رونالدو» و»ميسي» لمن يمكنه أن يتخطى سجلهما في التهديف. ويبلغ اللاعب برازيلي الأصل من العمر 23 عاما، وقد سبق أن فاز بجائزة أفضل لاعب في أميركا الجنوبية في عامي 2010 و2012، كما تم ترشيحه لجائزة الكرة الذهبية عام 2011، وحصل على المركز العاشر وقتها.

وحصل على لقب هداف دوري أبطال أوروبا مرة واحدة عام 2015، فيما حصل على جائزة السامبا الذهبي مرة واحدة عام 2015.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2015

اضف تعليق جديد

 avatar