ليستر سيتي و4 أندية سعودية تتنافس على الحبسي

ليستر سيتي و4 أندية سعودية تتنافس على الحبسي
4.00 6

نشر 02 تموز/يوليو 2017 - 15:40 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
علي الحبسي
علي الحبسي

كشفت صحيفة "دايلي مايل" البريطانية واسعة الانتشار عن اهتمام الهلال والاتحاد والنصر والباطن بخدمات علي الحبسي حارس ريدينغ، وذلك بعد سماح الاتحاد السعودي لكرة القدم للأندية بالتعاقد مع حارس أجنبي، ورفع عدد الأجانب في كل فريق من أربعة لاعبين إلى ستة.

وأشارت الصحيفة إلى أن تزاحم الأندية السعودية على التعاقد مع الحارس العماني يأتي بعد تقديم الحبسي مستويات كبيرة هذا الموسم مع فريقه وكاد أن يصعد مع فريقه إلى الدوري الإنجليزي الممتاز وذلك بعد لعب مباراة فاصلة مع نادي هيديرسفيلد تاون الذي انتصر بركلات الترجيح بأربعة أهداف مقابل ثلاثة.

وأوضحت الصحيفة أن الدولي العُماني يحظى بدعم كبير من مدرب الفريق ياب شتام، وذلك كونه من أهم العناصر الموسم الماضي، ودخوله في تشكيلة الموسم، وحصوله على جائزتي أفضل لاعب مرتين.

وكان الحبسي قد انتقل إلى ريدينغ انتقالاً حراً بعد رحيله عن ويغان أثلتيك.

أهداف مباراة البرتغال والمكسيك 2-1 كأس القارات 2017
رفع قيمة الشرط الجزائي في عقد نيمار
خاميس في طريقه إلى باريس سان جيرمان
أنشيلوتي يهاجم وكيل ليفاندوفسكي

ولفتت الصحيفة إلى أن ليستر سيتي وويست بروميتش آلبيون يضعان الحارس العُماني ضمن خططهما لرفع جودة صفوفهما قبل بداية الموسم القادم، كون الحبسي من الأسماء التي برزت في الدوري الإنجليزي على مدار الموسم الماضي، إضافة للعبه مع أكثر من نادي منها بولتون واندررز وويغان وبرايتون أند هوف آلبيون وأخيراً ريدينغ.

ومنذ موافقة الاتحاد السعودي لكرة القدم على تعاقد الأندية السعودية مع حارس أجنبي، باشرت الأندية مفاوضاتها مع حراس من مختلف الجنسيات، فتعاقد التعاون مع الحارس المصري عصام الحضري، فيما تعاقد أحد مع الحارس الجزائري عز الدين دوخه.

وكان موقع "كمبنتشين" الفرنسي قد ألمح إلى اهتمام الشباب والهلال بخدمات حارس منتخب الجزائر ونادي رين الفرنسي رايس مبولحي، مبيناً تقديم الشباب عرضاً لمدة ثلاث سنوات دون التطرق إلى القيمة المالية للعرض، لافتاً إلى نية الفريقين الدخول بمفاوضات مع الدولي الجزائري في ظل عدم مشاركته كأساسي مع فريقه منذ انتقاله في يناير من العام الحالي.

Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

Avatar