وكيل مارتن يول يسعى لتسويق رمضان صبحي في أوروبا

وكيل مارتن يول يسعى لتسويق رمضان صبحي في أوروبا
2.80 7

نشر 25 نيسان/إبريل 2016 - 15:40 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
رمضان صبحي
رمضان صبحي

يسعى باولو أندريا فريرا، مندوب شركة «إس. أى. جى»، التى توسطت لتعاقد الهولندى مارتن يول، مع النادى الأهلى، لتسويق رمضان صبحى، لاعب الفريق فى أحد الدوريات الأوروبية، والذى لم تحدد الشركة وجهته.

وحضر باولو إلى مدينة الإسكندرية لمراقبة صبحى، خلال مباراة الفريق أمام يانج أفريكانز التنزانى، فى ذهاب دور الـ16 لدورى رابطة الأبطال الأفريقى، وانتهت بفوز الأهلى بهدفين مقابل هدف.

وأبدى مندوب الشركة إعجابه الشديد بقدرات اللاعب الفنية والبدنية، خلال المباراة فضلاً عن متابعته له فى أكثر من مباراة خلال الفترة الماضية سواء مع ناديه أو مع المنتخب، وخصوصاً فى آخر مواجهتين أمام نيجيريا فى كادونا، وفى برج العرب بالإسكندرية.

واجتمع مندوب الشركة، مع محمد عبدالوهاب، عضو مجلس إدارة النادى الأهلى، بين شوطى المباراة، دون الإفصاح عما دار فى الجلسة التى استمرت لقرابة ربع ساعة مدة الاستراحة بين الشوطين.

يذكر أن الوكيل، سبق وسوق عمرو وردة، لاعب الأهلى، والمنتخب الوطنى، فى الدورى اليونانى، فضلاً عن تسويقه لعلى غزال، المحترف المصرى فى الدورى البرتغالى، والذى انضم للمنتخب، فى الفترة التى تولى خلالها شوقى غريب، القيادة الفنية للمنتخب.

ويعد رمضان صبحى، من أهم العناصر الأساسية التى يعتمد عليها مارتن يول، المدير الفنى، فى ظل ما يتمتع به من قدرات فنية وبدنية عالية، تؤهله لصناعة الفارق لفريقه فى كافة المباريات التى يشارك خلالها، فضلاً عن حداثة سنه، مما يجعله من العناصر الواعدة سواء للأهلى أو المنتخب.

يذكر أن صبحى سيغيب عن مواجهتى فريقه أمام سموحة، وحرس الحدود، فى الدورى بعد طرده خلال مباراة إنبى، بعد دخوله فى مشادة كلامية مع صلاح سليمان، مدافع الفريق البترولى.

وحدد مارتن يول برنامجا تدريبيا خاصا ليؤديه صبحى، خلال فترة إيقافه حتى لا يتأثر بتلك الفترة ويكون جاهزا للمشاركة مع الفريق فى المباريات بعد رفع الإيقاف عنه.

ويعد ملف احتراف رمضان، شائكاً بالنسبة لمجلس الإدارة الحالى للفريق، فى ظل حالة الحب والمؤازرة غير العادية التى يلقاها من جماهير الأهلى، والتى تطالب المجلس بالإبقاء عليه وعدم التفريط فى جهوده، خصوصاً أن الفريق فى مرحلة غاية فى الأهمية نحو استعادة البطولات التى غابت عن القلعة الحمراء فى الموسم المنقضى.

© Copyright Al-Masry Al-Youm. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar