اجتماع رسمي بين الأسد وعرفات

منشور 27 آذار / مارس 2001 - 02:00

عمان- البوابة 

قال مصدر فلسطيني لـ"البوابة" أن الرئيسان السوري بشار الأسد والفلسطيني ياسر عرفات عقدا اجتماعا رسميا مساء اليوم في عمان على هامش اعمال القمة العربية. 

وكان الرئيسان قد عقدا ضهر اليوم اجتماع غير رسمي وابلغ مصدر اعلامي اردني "البوابة" أن اللقاء الذي جرى ظهر اليوم تناول النقاش فيه 3 محاور هي: أولا آلية التعامل مع الإدارة الأميركية الجديدة، وثانيا الاتفاق على مواجهة حكومة شارون اليمينية، وثالثا تنسيق المسارات التفاوضية الثلاث الفلسطينية والسورية واللبنانية. وكان وزير الإعلام والثقافة الفلسطيني أكد عقد اللقاء وقال إن اجتماعا رسميا سيعقد مساء اليوم، وقال عبد ربه في مؤتمر صحافي أن "لقاء جرى بين الرئيس ياسر عرفات والرئيس بشار الأسد على هامش الاجتماعات التي تمت اليوم ونتوقع أن يعقد اللقاء الرسمي بين الرئيسين والوفدين مساء أما بعد الجلسة المسائية أو بعد حفل العشاء إنما سيعقد هذا اللقاء الليلة".  

وأضاف "بالنسبة لنا نعتبر أن هناك فرصة حقيقية لاستئناف كل أشكال التشاور وتبادل الآراء والتعاون بيننا وبين سوريا الشقيقة وهذه مقدمة لابد منها من اجل ان نوثق العلاقات اكثر فاكثر في المستقبل في نطاق علاقاتنا مع مختلف البلدان العربية الشقيقة وخاصة ما نسميه بلدان الجوار مع الأردن الشقيق ومع مصر". 

واشار عبد ربه إلى انه "في إطار كل هذه العلاقات نحن نأمل المزيد من التطوير والتعاون والتشاور المتبادل بيننا وبين الأشقاء في سوريا". 

وفي كلمة له في افتتاح القمة العربية، أعلن الرئيس السوري انه "يمد يده" إلى الفلسطينيين. 

وقال الاسد "اقول للفلسطينيين داخل القاعة وخارجها أننا نضع أوراقنا في خدمة القضية الفلسطينية بالرغم من عدم وجود تنسيق منذ عشر سنوات". 

وكان وزير الخارجية السوري فاروق الشرع اعلن امس الاثنين ان الاسد وعرفات سيلتقيان على هامش القمة اليوم الثلاثاء أو غدا الأربعاء، مضيفا ان رئيس السلطة الفلسطينية قد يدعى الى زيارة دمشق "بحسب نتائج" هذا اللقاء. 

وكان عرفات زار دمشق العام الماضي للمشاركة في مراسم تشييع الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد غير انه لم يجر منذ عام 1996 أي مباحثات رسمية مع القيادة السورية التي تأخذ عليه إبرام اتفاقات منفصلة مع إسرائيل. 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك