اكثر من عشرة آلاف عراقي توفوا بسبب الحظر في شباط الماضي

منشور 03 نيسان / أبريل 2001 - 02:00

أعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم الثلاثاء ان اكثر من عشرة آلاف عراقي توفوا خلال شباط/فبراير الماضي نتيجة إصابتهم بأمراض مختلفة وسوء التغذية جراء استمرار الحظر المفروض على العراق منذ اكثر من عشرة أعوام. 

ونقلت وكالة الأنباء العراقية اليوم الثلاثاء عن إحصائية أعدتها وزارة الصحة ان "10525 عراقيا توفوا خلال شهر شباط/فبراير الماضي منهم 7270 طفلا دون الخامسة من العمر توفوا لاصابتهم بامراض الإسهال وذات الرئة والجهاز التنفسي وسوء التغذية". 

واضافت ان 3255 شخصا من كبار السن توفوا لاصابتهم بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وداء السكر والاورام الخبيثة. 

وقالت الاحصائية ان مجموع العراقيين الذين توفوا من الاطفال وكبار السن منذ بدء الحصار ولغاية نهاية شباط/فبراير بلغ مليونا و471 الفا و425 شخصا نتيجة النقص الحاد في الادوية والمعدات الطبية. 

ويخضع العراق لحظر دولي منذ اجتياحه الكويت في آب/اغسطس 1990 بينما تسمح له الأمم المتحدة بموجب برنامح "النفط مقابل الغذاء" بتصدير كميات من النفط لاستيراد المواد الاساسية والادوية—(أ.ف.ب) 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك