الكويت: إعلان الوثيقة الوطنية للحكومة الإلكترونية ‏‏ ‏

منشور 08 أيّار / مايو 2001 - 02:00

أعلنت اللجنة العليا للمؤتمر الأول للحكومة الإلكترونية في مؤتمر صحفي في الكويت اليوم الوثيقة الوطنية للحكومة الإلكترونية والتي ‏ ‏تضمنت رؤية شاملة ومتجانسة لجميع الجوانب المؤثرة السياسية والاجتماعية والإدارية ‏والفنية. 

‏ ووفقا لوكالة الأنباء الكويتية فقد اشتملت الوثيقة على تعريف الحكومة الإلكترونية والأهداف والغايات المرجوة من ‏التحول إلى الحكومة الإلكترونية والفوائد التي ستحققها المؤسسات الحكومية والقطاع ‏الخاص وأفراد المجتمع بصفة عامة. 

‏ وقالت الوثيقة إن من أهم الفوائد التي ستجنيها الحكومة مواكبتها العالم في استخدام التكنولوجيا والتكامل مع القطاع الخاص في التعامل الإلكتروني وتخفيف الأعباء الإدارية على أجهزة الحكومة وكذلك تخفيف المتطلبات المكانية للإدارات ‏ ‏الحكومية .‏ ‏  

وذكرت أن من الفوائد أيضا تقليل تكاليف الأرشفة والتخزين الورقي وتقليل الحاجة ‏للعمالة الهامشية وتخفيض تكاليف الخدمات وتفرغ موظفي الحكومة لاعمال اكثر إنتاجية ‏ إلى جانب أنها توفر سهولة قياس ومراقبة الأداء الحكومي .‏ ‏ واحتوت الوثيقة على عرض لابعاد تكوين الحكومة الإلكترونية وتشمل البعد السياسي ‏والتشريعي والإداري والتوعوي والاقتصادي والفني. 

وتضمنت الوثيقة عددا من المعوقات المحتملة منها عدم تعاون إدارات الحاسب الآلي القائمة وعدم حماس بعض القياديين في الحكومة أو بعض أعضاء مجلس الامة للمبادرة ‏ ‏وعدم توفر الكوادر البشرية إلى جانب تأثير الشركات العالمية على الحلول الفنية أو ‏ التأخر في إصدار التشريعات المناسبة إضافة إلى ضغط العمالة الهامشية  

وطرحت الوثيقة مراحل واسلوب تنفيذ الحكومة الالكترونية واكدت ضرورة ‏ تأسيس كيان يأخذ على عاتقه عملية التخطيط والتنفيذ ومن ثم إدارة عمليات الحكومة الإلكترونية.‏ ‏  

واشتملت الوثيقة على توصيات المؤتمر الأول للحكومة الإلكترونية الذي عقد في ‏ ‏الكويت في الفترة من 1 إلى 3 نيسان/ابريل الماضي وجاء فيها ضرورة التعامل مع الحكومة الإلكترونية من منظور استراتيجي وتأسيس كيان حكومي مستقل للمعلوماتية وتوفير ‏المناخ التشريعي المناسب.‏ ‏  

كما تضمنت التوصيات إعداد الكوادر البشرية وبناء مجتمع المعلوماتية والمباشرة ‏ ‏الفورية للتنفيذ عن طريق تفعيل الجهاز الحكومي الحالي . ‏ ‏ 

واحتوت الوثيقة على البيان الختامي للمؤتمر الأول للحكومة الإلكترونية وتضمن أربع توصيات أولاها اعتبار الوثيقة الوطنية للحكومة الإلكترونية كميثاق عمل مقترح ‏ ‏ويمثل تطلعات المستفيدين من أفراد ومؤسسات في دولة الكويت في هذا المجال .‏ ‏  

وثمنت التوصية الثانية جهود اللجنة العليا للحكومة الإلكترونية والتي يرأسها ‏راعي المؤتمر النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الاحمد ‏الجابر الصباح. 

وفيما أكدت التوصية الثالثة في البيان الختامي ضرورة إنشاء كيان حكومي كهيئة ‏مستقلة لادارة التحول إلى الحكومة الإلكترونية قدر البيان التجارب الوطنية ‏ ‏الرائدة ومخرجاتها والمبادرات في هذا المجال. 

وشارك في المؤتمر الصحفي كل من النائب الدكتور ناصر الصانع والدكتور وليد الحساوي وفهد العثمان وجاسم الصفران والمحامي محمد الدلال والمهندس خالد العسعوسي حيث قام كل منهم بعرض باب من أبواب الوثيقة وشرح بنودها. ‏  

واعلن العثمان ان اللجنة ستقوم بعرض الوثيقة على الشيخ صباح الاحمد كما سيتم ‏عرض الوثيقة على موقع خاص على شبكة الانترنت—(البوابة)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك