اللجنة الأمنية المصرية التونسية تبحث دعم التعاون في مكافحة الجريمة

منشور 27 حزيران / يونيو 2001 - 02:00

بحثت اللجنة الأمنية المصرية التونسية في بداية اجتماعاتها يوم أمس دعم تعاون البلدين في المجالات الأمنية على المستوى الثنائي والإقليمي والدولي وسبل مكافحة الجريمة بشت صورها وتبادل المعلومات حول جرائم الإرهاب والمخدرات ومكافحة التزييف.  

وترأس الجانب المصري حبيب العادلي وزير الداخلية، ومن الجانب التونسي السيد عبدالله الكعبي وزير الداخلية. 

وأكد العادلي على سياسة وزارة الداخلية المصرية في الاهتمام بتطوير التعاون في المجالات الثنائية والإقليمية والدولية لمكافحة الجريمة المنظمة وجرائم الإرهاب الدولي وتهريب المخدرات‏.‏ 

وقالت صحيفة "الأهرام" أن الوزير استعرض الملامح الأساسية للجهود التي تقوم بها وزارة الداخلية المصرية في مجال توفير الأمن والاستقرار الداخلي وتطوير الاستراتيجيات والخطط الأمنية من خلال رفع كفاءة الأداء وتطوير الأساليب والمناهج التدريبية والاعتماد علي الوسائل العلمية والتكنولوجيا المتقدمة لمكافحة الجريمة بكل صورها‏.‏ 

ومن جهته، استعرض الوزير التونسي الجهود التي تبذلها وزارة الداخلية التونسية لمكافحة الظواهر الإجرامية بشتى صورها‏، واشاد بأوجه التعاون القائم بين وزارتي الداخلية في مصر وتونس في المجالات الأمنية والتي توليها تونس اهتماما خاصا‏ -- (البوابة)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك