المحكمة الدستورية تصدر حكمها في قضية ميلوشيفيتش الخميس

منشور 27 حزيران / يونيو 2001 - 02:00

اعلنت وكالة تانيوغ اليوم الاربعاء بان المحكمة الدستورية ستتخذ قرارها غدا الخميس حول "دستورية" المرسوم الحكومي المتعلق بالتعاون مع محكمة الجزاء الدولية. 

وافادت تانيوغ ان المحكمة "ستدرس الاقتراحات والمبادرات المتعلقة بدستورية وشرعية المرسوم القاضي بالتعاون مع محكمة الجزاء". 

وينص المرسوم الذي اصدرته الحكومة اليوغوسلافية في 23 حزيران/يونيو على فتح المجال لنقل الرئيس السابق سلوبودان ميلوشيفيتش الى لاهاي مقر محكمة الجزاء الدولية. 

وكان محامو الرئيس السابق قد قدموا الاثنين طعنا بالمرسوم امام المحكمة الدستورية الفدرالية. 

كما طلبوا من المحكمة منع تنفيذ المرسوم قبل ان تصدر حكمها في دستوريته. 

من جهة اخرى يفترض بميلوشيفيتش ان يمثل اليوم الاربعاء امام قاضي التحقيق في محكمة محلية في بلغراد. ولدى محاميه مهلة ثلاثة ايام للاستئناف. وقد اكد احد المحامين فيسيلين تشيروفيتش انه في حال ردت المحكمة الاستئناف على الفور من الممكن ان يصبح قرار نقل ميلوشيفيتش ساريا مباشرة. 

وكان ميلوشيفيتش قد ادين امام محكمة الجزاء الدولية في ايار/مايو 1999 بجرائم حرب في كوسوفو. 

وهو معتقل منذ الاول من نيسان/ابريل في السجن المركزي في بلغراد في اطار تحقيق امر به القضاء الصربي بتهمة استغلال السلطة واختلاس اموال. 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك