المناضل بسام الشكعة.. وداعاً..

منشور 22 تمّوز / يوليو 2019 - 05:15
بسام الشكعة
بسام الشكعة

 

انتقل الى رحمته تعالى في مسقط رأسه مدينة نابلس الفلسطينية عصر اليوم الإثنين المناضل الفلسطيني الكبير بسام الشكعة عن عمر يناهز ٨٩ عامًا قضاها مناضلا من اجل قضية وطنه وقضايا الامة
ولد المناضل الكبير بسام الشكعة في مدينة نابلس عام ١٩٣٠ لاسرة نابلسية عريقة وانتمى مطلع خمسينيات القرن الماضي لصفوف حزب البعث العربي الاشتراكي، وكان رحمه الله احد حراس مدينة نابلس وحراس الهوية الوطنية الفلسطينية بعد احتلال ما تبقى من فلسطين في عدوان حزيران ١٩٦٧، وفاز الراحل الكبير برئاسة بلدية نابلس عام ١٩٧٦ لكنه تعرض لمحاولة اغتيال من قوات الاحتلال بتفجير سيارته عام ١٩٨٠ ادت إلى بتر ساقيه، لكن إرادة المقاومة لدى المناضل بسام الشكعة ظلت مشتعلة وظل في الصفوف الاولى لمقاومة الاحتلال وسياساته العنصرية والارهابية، وفي عام ٢٠١٣ فاز الراحل الكبير بجائزة بهجت أبو غربية لثقافة المقاومة في دورتها الاولى التي تمنحها رابطة الكتاب الأردنيين
وبرحيل المناضل الكبير بسام الشكعة تكون فلسطين والامة العربية فقدت رمزا وطنيا وقوميا كبيرا ظل منحازا للمقاومة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك