النائب السوري رياض سيف يحصل على ترخيص ''منتدى سياسي''

منشور 05 أيّار / مايو 2001 - 02:00

بعد ان عرقلت نشاطه واوقفته تماما ثم رفع رئيس مجلس الشعب عبدالقادر قدورة الحصانة عنه لاحالته إلى التحقيق، حصل النائب السوري رياض سيف على ترخيص لتأسيس جمعية باسم "منتدى الحوار الوطني" من وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل السورية. 

ويأتي ذلك في ثانية خطوة من نوعها بعد موافقة السلطات السورية على إشهار منتدى جمال الأتاسي للحوار الديمقراطي. 

وعبر النائب رياض سيف في تصريحات نقلتها صحيفة "الوطن" السعودية عن ارتياحه لطلب الترخيص لمنتدى الحوار الوطني واعتبره مؤشرا على "أن القيادة السياسية السورية تسير نحو "شرعنة" نشاط المنتديات وإنهاء حظر عملها ونشاطاتها الذي فرض عليها أخيرا. 

وحول توجهه لتأسيس جمعية قال سيف "بعد استشارة المحامي ومراجعة القانون السوري لم نجد مادة تحت اسم تأسيس منتديات وإنما يعبر عنه في القانون باسم جمعية لذا توجهت بطلبي الذي قبل بتاريخ 3/5/2001م تحت رقم 5971 لتأسيس "جمعية منتدى الحوار الوطني" وهو الاسم الذي رافق نشاطاتنا في ايلول/ سبتمبر العام الماضي في منزلي، ويحتل اليوم مكانة مهمة لدى المواطن السوري وأنا جد متفائل بقبوله". 

وأوضح سيف في الطلب الهدف من التأسيس ومصادر التمويل مرفقا بمعلومات عن المؤسسين الأربعة عشر وجميعهم من المستقلين حاليا ومن الحاصلين على شهادات عليا في الحقوق والطب والهندسة والعلوم السياسية.. وهم إضافة لسيف: غالب إبراهيم، محمد كال اللبواني، حسن السعدون، محمد ماهر ظاظا، منير درويش، عزالدين جوني، رضوان زيادة، سامي العطري، تيماء الجيوش، فواز دلو، يوسف مريش، وليد البني ويوسف سلمان وكانت وزارة الشؤون الاجتماعية قد قبلت في 18/4/2001م أول طلب ترخيص منتدى من أصحاب منتدى "جمال الأتاسي للحوار الديمقراطي"، وتنص المادة 93 من القانون السوري رقم 10 لعام 1958م "إنه بعد تقديم طلب التأسيس وفق الشروط القانونية وبمرور 60 يوما على هذا الطلب إذا لم تجب الوزارة برفض الإشهار يعتبر واقعا بحكم القانون وعلى الوزارة أن تقوم بإجراءات القيد في السجل والنشر في الصحيفة الرسمية. 

وكانت هذه القضية "المنتديات" قد شكلت جدلا واسعا في الاوساط السياسية السورية فتارة يتهم اقطاب الحكم وعلى رأسهم نائب الرئيس السوري عبد الحليم خدام رواد ومنظمو المنتديات بالعمالة للخارج وتارة اخرى يعتبرها الشارع السوري بانها خطوة واسعة باتجاة المشاركة باتخاذ القرار—(البوابة)—(مصادر متعددة) 

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك