انتبه.. الحشيش والخمر يرفعان نسبة هرمون الإنوثة

منشور 14 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2019 - 05:58
عجز جنسي
عجز جنسي

سعادة وانفصال عن الواقع يعيشها من يتناول الكحوليات والمخدرات، فضلا عن التفكير في أن تلك المواد ستساهم في حياة جنسية أفضل، لكن الدراسات والأطباء جزموا بخطرها؛ إذ تسبب مشاكل أثناء العلاقة الزوجية وقد يتطور الأمر في حالات الإدمان لدرجة انعدام القدرة الجنسية.

ومن أكثر المشاكل التي تسببها تلك المواد المخدرة هو إنتاج هرمون الأنوثة عند الرجال المؤثر تدريجيا على الصحة الجنسية، بحسب ما أكده الدكتور أدهم زعزع، أستاذ طب وجراحة أمراض الذكورة بكلية طب جامعة القاهرة، وفقاً لموقع الوطن .

وأوضح أستاذ طب وجراحة أمراض الذكورة، أن المكيفات مثل "الحشيش" تتكسر في جسم الإنسان  تحديدا في "الكبد" على هيئة هرمونات أنوثة (الأستروجين)، مما يخل بتوازن هرمون الذكورة الموجود في الجسم (التستوستيرون).

أما بنسبة للكحوليات، فأضاف زعزع، أن الكحول يعد مادة خام لخلايا العضو الذكري "الخصية"، مما يفقده القدرة على إنتاج هرمون الذكورة بشكل سليم.
: شو رأي المحششين والسكارى؟

 

مواضيع ممكن أن تعجبك