تقرير: دعوات إلى خفض جديد لقيمة الدرهم المغربي

منشور 05 أيّار / مايو 2001 - 02:00

أكد المركز المغربي في نشرته الدورية أن خفض الدرهم بنسبة 5 في المائة الأسبوع الماضي لن يكون كافياً لمعالجة خلل التجارة الخارجية التي تضررت بفقدان اليورو نحو 25 في المائة من قيمته منذ إطلاقه قبل ثلاثة أعوام وارتفاع قيمة الدرهم 17 في المائة ما جعل العملات الأوروبية المتوسطية تكسب هامش منافسة قوياً. 

وتوقع المركز، وهو مؤسسة مستقلة، في نشرته التي صدرت في الدار البيضاء أن تضطر الحكومة المغربية نظرا لظروف الاقتصادية إلى خفض قيمة الدرهم بين 5 إلى 7 في المائة لجعل الصادرات المغربية أكثر تنافسية في أسواق الاتحاد الأوروبي.  

وقالت صحيفة "الحياة" اللندنية إلى أن المركز شدد على أن تطبيق اتفاق الشراكة وفتح الحدود والأسواق أمام السلع الأجنبية سيجعل المنتجات المغربية تواجه أزمة منافسة حادة تحتاج معها إلى إعادة تأهيل في الجودة والتدبير.  

واعتبر أن العملة وحدها لن تحل مشكل الصادرات التي تواجه تراجعاً حاداً نتج عنه عجز إضافي في المبادلات الخارجية بنسبة 22 في المائة في الربع الأول من السنة وقدرت بنحو 900 مليون دولار – (البوابة)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك