تنفذ حكم الإعدام بطيار أيراني سابق بتهمة التجسس لمصلحة أميركا ‏ ‏‏ ‏

منشور 23 أيّار / مايو 2001 - 02:00

أعلن اليوم ان السلطة القضائية نفذت مؤخرا حكم الإعدام شنقا حتى الموت بالطيار الإيراني السابق محمد رضا بدرام بعد إدانته بتهمة ‏التجسس لمصلحة الولايات المتحدة الأميركية . ‏ ‏  

وجاء في بيان صادر عن دائرة العلاقات العامة في مؤسسة القضاء العسكري "ان حكم الإعدام نفذ صباح الاحد في باحة سجن ايفين (غرب طهران) بحضور ممثل الادعاء ‏ ‏العسكري العام وعدد من المسؤولين في السجن". ‏ ‏ 

وقال البيان "ان المتهم فر عام 1986 إثناء الحرب العراقية الايرانية من الخدمة ‏ ‏العسكرية نحو إحدى الدول الأوربية وتم تجنيده لمصلحة وكالة الاستخبارات الأميركية ‏ هناك". ‏ ‏  

واوضح ان المتهم "سلم عناصر في المخابرات الأميركية التقاها في بلد اوروبي أسرارا تتعلق بالحرب وانه حصل على اللجوء السياسي في الولايات المتحدة بعد تجنيده ‏ ‏للتجسس على إيران". ‏ ‏ 

وتم إلقاء القبض على المتهم في مطار العاصمة بينما كان عائدا إلى البلاد بجواز ‏سفر مزور في عام 1996 للقيام بمهمام جاسوسية جديدة. ‏ ‏ 

وقال البيان ان "الجهات الأمنية المختصة تمكنت من التعرف إلى المتهم إثناء ‏عودته الى البلاد بعد عملية استخبار واسعة قامت بها". ‏ ‏  

واوضح ان "قوات امن المطار ضبطت بحوزة المتهم جهاز إرسال متطور مما اضطره إلى ‏الاعتراف لاحقا بتورطه بالأنشطة الجاسوسية وشرح طبيعة المهمة الموكلة اليه. ‏ ‏  

وقال البيان أن "الحكم نفذ بعد أن طوى ملف القضية مراحل القانونية المتمثلة ‏ ‏بسلسة من الجلسات السرية بحضور محامي المتهم ونظر محكمة الاستئناف ثم تأييد ديوان ‏القضاء العالي"—(البوابة)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك