جماعة الإخوان المسلمين تدعو الى إخراج القوات الأميركية من الاردن

منشور 08 آذار / مارس 2003 - 02:00

دعت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن الحكومة إلى إخراج الجنود الأميركيين من البلاد وعدم السماح لهم بمهاجمة العراق انطلاقا من أراضيه. 

واعتبرت الجماعة في بيان أصدرته بمناسبة العام الهجري الجديد أن أي عمل عسكري ضد العراق سيكون موجها ضد الأردن أيضا. 

ودعت الجماعة القادة العرب والسلطات الأردنية إلى "إلغاء الأحلاف والمواثيق" مع إسرائيل والأميركيين و"قطع كل أشكال التعاون مع العدو اليهودي" بما في ذلك طرد السفير الإسرائيلي. 

وكان حزب جبهة العمل الإسلامي الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، والقوى المعارضة الرئيسية في الأردن قد دعا في بيان مطلع الشهر الجاري المواطنين إلى عدم تقديم أي نوع من الخدمات إلى الجنود الأميركيين المنتشرين في البلاد.  

وتوجه البيان إلى "التجار والمقاولين والمواطنين" قائلا "لا تكونوا اليد التي تقدم لهم المواد الغذائية أو تؤجر لهم الأرض أو العقارات أو المركبات أو أي نوع من أنواع الخدمة مهما كان الثمن المدفوع لقاءها". 

وكان رئيس الوزراء الأردني علي أبو الراغب اعلن في وقت سابق عن وجود "بضع مئات" من الجنود الأميركيين في الأردن لتدريب القوات الأردنية على استخدام ثلاث بطاريات باتريوت أميركية.  

وتسلم الاردن في شهر شباط/فبراير الماضي ثلاث بطاريات لصواريخ باتريوت الأميركية المضادة للصواريخ لتعزيز دفاعاته تحسبا لحرب محتملة في العراق. وأوضح المصدر أن الجيش الأردني سيقوم بنشر تلك البطاريات حول العاصمة عمان ومدينة إربد الواقعة على بعد 80 كلم إلى الشمال—(البوابة)—(مصادر متعددة) 

مواضيع ممكن أن تعجبك