رواية اميركية محايدة عن مذبحة النجف الاشرف

منشور 01 نيسان / أبريل 2003 - 02:00

اوردت صحيفة و"اشنطن بوست" تقريرا لمراسلها عن المذبحة التي ارتكبتها القوات الاميركية في النجف الاشرف عندما فتحت النار على سيارة مدنية وقتلت 10 مدنيين جميعهم من النساء والاطفال. 

وخلافا لما اعلنته القيادة المركزية الاميركية في قطر من ان القوات الاميركية فتحت النار على حافلة صغيرة امس لم تتوقف عند نقطة تفتيش بعد ان اطلقت طلقات تحذيرية في الهواء فقتلت سبعة من بين 13 من النساء والاطفال كانوا في الحافلة وجرحت اثنين. 

اكد تقرير الواشنطن بوست الذي كتبه وليام برانيجن الذي يرافق القوات الاميركية ان عشرة قتلوا ونقل عن الكابتن الاميركي في النقطة قوله ان فصيلة متقدمة من قواته لم تعط الحافلة الصغيرة تحذيرا كافيا من انها ستفتح عليها النيران. 

ونقلت الصحيفة عن الكابت روني جونسون من فرقة المشاة الثالثة قوله بعد وقف اطلاق النار موجها حديثه لقائد الفصيلة "لقد قتلت لتوك اسرة لانك لم تطلق طلقة تحذير في الوقت المناسب". 

وقال مسؤولون عسكريون اميركيون ان الجنود الاميركيين فتحوا النار يوم الاثنين على عربة مدنية قرب النجف بوسط العراق وقتلوا سبعة من النساء والاطفال حين لم تتوقف العربة عند نقطة تفتيش في الصحراء. 

ووصف مسؤولو الدفاع الاميركيون الحادث بانه حادث مأسوي وانهم يحققون في الامر لكنهم تمسكوا بتقريرهم السابق الذي تحدث عن اطلاق طلقات تحذيرية في الهواء. 

وذكرت الصحيفة ان الكابتن المتواجد في نقطة التفتيش تحسب لخطر محتمل واصدر امرا لاحدى الفصائل باطلاق طلقة تحذير مع اقتراب العربة ثم الحق جونسون ذلك بامر باطلاق النار على شبكة تبريد السيارة ثم صاح حين حدث تباطؤ "اوقفوه". 

وقالت الصحيفة انه في ذلك الوقت انطلقت نيران مدفع عيار 25 ملليمترا او اكثر من مدفع وان الكابتن صاح قائلا "اوقفوا النيران" ووجه حديثه الى قائد الفصيلة قائلا "لقد قتلت لتوك اسرة لانك لم تطلق طلقة تحذيرية في حينها". 

وذكرت الصحيفة ان القوات الامريكية عند نقطة التفتيش تحدثت عن مقتل عشرة من بينهم خمسة اطفال من بين 15 كانوا يستقلون الحافلة الصغيرة. 

واثار تقرير الواشنطن بوست قلق وزارة الدفاع الاميركية حيث يجاهد المسؤولون في التعامل مع الحادث والذي من المرجح ان يؤجج المشاعر المناهضة للولايات المتحدة في العالم العربي. 

وألقى مسؤولو الدفاع الاميركيون مسؤولية مقتل النساء والاطفال عند نقطة التفتيش يوم الاثنين على الرئيس العراقي صدام حسين. 

وقال مسؤول اميركي مشيرا الى التهديد العراقي بشن هجمات انتحارية "التكتيكات الارهابية لنظام محتضر وضعت المدنيين على طريق الخطر"--(البوابة)

مواضيع ممكن أن تعجبك