سوريا تطلق سراح معارض شيوعي بعد 27 عاما من الاعتقال

منشور 10 آب / أغسطس 2002 - 02:00

اطلقت سوريا سراح احد اقدم السجناء السياسيين فيها وهو المعارض الشيوعي هيثم نعال الذي امضى 27 عاما في الاعتقال. 

وقال اكثم نعيسة المتحدث باسم "لجان الدفاع عن حقوق الانسان في سوريا" ان "هيثم نعال، في الخمسينات من العمر حاليا، اعتقل في 1975 وحكم عليه بالسجن المؤبد بتهمة الانتماء الى (المنظمة الشيوعية العربية)". 

وكانت هذه المنظمة المحظورة مسؤولة في السبعينيات عن سلسلة اعتداءات ضد مصالح اميركية في سوريا والكويت. 

وتم تفكيك هذه المنظمة في نفس العام ونفذ حكم الاعدام بحق خمسة من اعضائها وسجن 12 اخرين بعد صدور احكام بالسجن المؤبد بحقهم ولكن افرج عن البعض منهم وبقي ثلاثة فقط في السجن هم فارس مراد وعماد شيحا وهيثم نعال الذي اطلق سراحه مساء الجمعة. 

واوضح نعيسة ان "الوضع الصحي لنعال سيء للغاية". وطالب "بالافراج عن الاثنين الاخرين اللذين يعتبران من اقدم السجناء السياسيين في سوريا". 

كما دعا المتحدث باسم "لجان الدفاع عن حقوق الانسان في سوريا" الى "الافراج عن عبد العزيز الخيّر من حزب العمل الشيوعي وله في السجن حوالى عشر سنوات". 

وشدد على ضرورة "وقف محاكمة المعارضين العشرة الذين اوقفوا صيف 2001 والافراج عنهم". 

واشار نعيسة الى "وجود اكثر من 800 سجين سياسي في سوريا". 

وقال ان "الحكم بالسجن لمدة عشر سنوات على الاقتصادي عارف دليلة احبط الكثير من امال المواطنين السوريين".—(البوابة)—(مصادر متعددة) 

مواضيع ممكن أن تعجبك