لأول مرة بالفيديو .. كواليس تنحى حسني مبارك من داخل ماسبيرو

منشور 05 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 06:14
لقطة من الفيديو
لقطة من الفيديو

 "حالة من الارتباك الشديد.. الجميع أعصابه مشدودة.. فى انتظار سماع محتوى الشريط.. موظفو التليفزيون داخل المبنى ينفذون أمر إذاعة هذا الشريط، وسط تواجد من قوات الجيش، وبعض من أعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة".. هذا هو ملخص المشهد الذى كان عليه إحدى غرف التنفيذ بمبنى اتحاد الإذاعة والتليفزيون في 11 فبراير الماضى، يوم تنحى الرئيس المخلوع حسنى مبارك.

كل هذه التفاصيل كشفها مقطع فيديو لا تتجاوز مدته 3 دقائق، غيرت خريطة شعب بأكمله، وظهر فى الفيديو عبد اللطيف المناوى، رئيس قطاع الاخبار باتحاد الإذاعة والتليفزيون الأسبق، واللواء إسماعيل عتمان، عضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة - الذى قام بتسليمهم الشريط المتضمن للبيان الرئاسي، الذى قرأه اللواء عمر سليمان نائب الرئيس المخلوع- وعدد من موظفى التليفزيون.

فيما أكد اللواء إسماعيل عتمان، مدير إدارة الشؤن المعنوية، أنه ذهب بنفسه لمبنى الإذاعة والتلفزيون، ليتأكد من إذاعته، وأنه قام بإخفاء شريط التنحى داخل الأفرول الخاص به، وقام بإذاعته بنفسه فى السادسة مساء بمساعدة عبد اللطيف المناوي.

وأكد اللواء إسماعيل فى مداخلة داخل برنامج "الحياة اليوم" أن الشريط تم تصويره بمعرفة القوات المسلحة وداخل وحدة عسكرية، ثم حمله وذهب للتليفزيون الذى كان يحميه قوات من الحرس الجمهورى، ودخل بنفسه حرصاً على إذاعة البيان الذى ألقاه اللواء عمر سليمان ويتضمن التنحي.

ونفى عتمان أن يكون للقوات المسلحة دور فى تسريب هذا الشريط، وتساءل عن سر إذاعة الشريط فى هذا الوقت."الشعب الجديد".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك