موسى: المبادرة المصرية الأردنية تمثل الطريق الآمن للخروج من الازمة

منشور 07 أيّار / مايو 2001 - 02:00

أكد وزير الخارجية المصري عمرو موسى ان المبادرة المصرية الأردنية المشتركة ستستمر على نفس الأسس التي بنيت عليها سواء كان ذلك من ناحية الانسحاب الاسرائيلي من المناطق التي احتلها بعد انتفاضة الاقصى أو بالنسبة للمستوطنات واسس التفاوض· 

وقال عقب ختام القمة المصرية الأردنية في شرم الشيخ أمس إن أية تعديلات لفظية على المبادرة قد تكون واردة وهي على درجة أقل من الأهمية غير أن النقاط الرئيسية يستحيل تعديلها لأن ذلك لو تم فإنه تعديل في أسس السلام ونحن لا نستطيع ذلك· 

وحول الاعتراضات الاسرائيلية على المبادرة المشتركة قال موسى لا يمكننا اجراء تعديلات على المبادرة المصرية الأردنية لأنها تؤكد على المبادىء الرئيسية لعملية السلام كما كان متفقاً عليه ولا نستطيع تعديلها أو تغييرها خاصة بالنسبة لموضوع المستوطنات والانسحاب الاسرائيلي ولهذا فإننا سنظل نعمل في إطار هذه المبادرة خصوصا وأنها تلقى تأييدا عالميا متزايداً واعتقد أنها تمثل خطوة رئيسية ومهمة في إعادة ضبط الأمور ووقف الصدام الجاري بين الاسرائيليين والفلسطينيين· وأضاف انه لا يوجد موعد محدد للمبادرة المصرية الاردنية وان كان الأمر لن يستمر إلى ما لا نهاية· 

وحول ما إذا كان مصير المبادرة المشتركة يتوقف على الرد الاسرائيلي قال موسى إن مصير المبادرة يتوقف على موقف اصحاب المبادرة والموقف العربي العام والموقف الدولي من حيث ان المبادرة تمثل الطريق الآمن للخروج من الأزمة الحالية—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك