نائب كويتي يعترف بالإساءة لفيصل الحسيني ويطالب بإعادة العلاقات مع السلطة وعرفات

منشور 27 حزيران / يونيو 2001 - 02:00

سجل النائب الكويتي محمد الصقر أول اعتراف كويتي رسمي بالإساءة إلى المسؤول الفلسطيني الراحل فيصل الحسيني الذي توفي خلال زيارته للكويت. وقال إن ردود الفعل التي صدرت ضد الحسيني أوحت للعالم وكأننا غير مؤيدين للانتفاضة وللقضية الفلسطينية ، داعياً إلى التفريق بين الأنظمة وللشعوب، كما دعا إلى إعادة العلاقات مع ياسر عرفات والسلطة الفلسطينية .  

وأضاف الصقر وهو رئيس لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس حسب ما نقلت صحيفة الوطن السعودية "أنه في السياسة لا يوجد عدو دائم وصديق دائم وطالب بانفتاح كويتي أكبر مع الدول العربية". 

وكان النائب الصقر من ابرز الصقور المتشددة إلى جانب احمد السعدون الرئيس السابق للمجلس تشددا في مجلس الامة الكويتي ضد اعادة العلاقات مع ما كان يعرف بدول الضد التي يقال انها وقفت مع الغزو العراقي للكويت في الثاني من اب/ اغسطس 1990 الا ان بعض الليونة بدأت تظهر في مواقفه مؤخرا. 

وتوفي فيصل الحسيني مسؤول ملف القدس وعضو اللجنة التنفيذية في السلطة الوطنية الفلسطينية في الكويت اثناء حضوره لمؤتمر عربي لمقاومة التطبيع، ويعتبر المسؤول الفلسطيني الراحل الارفع مستوى الذي زار الكويت منذ قطع العلاقات بين الطرفين بعد عام 1990 —(البوابة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك