وفاة كوردا صاحب صورة جيفارا الشهيرة

منشور 26 أيّار / مايو 2001 - 02:00

توفى يوم الجمعة المصور الكوبي البرتو كوردا الذي اصبحت الصورة التي التقطها عام 1960 لارنيستو "شي" جيفارا ثائر اميركا اللاتينية الاسطوري رمزا للثوريين في كل انحاء العالم.  

وابلغت ابنته نوركا كوردا رويترز من منزلها في هافانا ان والدها توفى عن عمر يناهز الثانية والسبعين بسبب ازمة قلبية اصابته في باريس حيث كان يقام معرض لاعماله. وقالت "كان شخصا ظريفا. لدينا ذكريات جميلة(معا)." 

ونعى زملاؤه المصورون الكوبيون الرجل الذي بدا عمله بالتقاط صور الازياء ولكنه التحق فيما بعد بمجموعة صغيرة من المصورين الشبان الذين تابعوا السنوات الاولى لحكومة الرئيس فيدل كاسترو بعد الثورة الكوبية عام 1959 . 

وتعد الصورة التي التقطها لجيفارا وهو ينظر بتحد من تحت قبعته السوداء في جنازة بهافانا عام 1960 والتي اطلق عليها كوردا اسم "البطل الثائر" بمثابة نقطة التحول في عمله كمصور وصورة رمزية للعملية الثورية في كوبا. 

وتصدر اسم المصور الكوبي عناوين الانباء العام الماضي عندما توصل الى تسوية خارج المحكمة وحصل على 50 الف دولار من وكالة اعلان بريطانية لتسوية نزاع حول استخدام صورته الشهيرة لجيفارا في حملة دعائية لمشروب الفودكا. 

وتبرع كوردا الذي عاش في كوبا بهذا المبلغ لشراء ادوية للاطفال المرضى وابلغ رويترز في ذلك الوقت انه "اذا كان (شي) لا يزال على قيد الحياة لفعل ذلك." 

ولم يعترض كوردا ابدا على الاستخدام الجماعي لصورته كرمز للاحتجاج ولكنه بدأ في السنوات الاخيرة في الاعتراض على اعادة انتاجها التجاري بطرق وصفها بانها "تحط" من قدر عمله. 

واصبح جيفارا الارجنتيني المولد بطلا شعبيا في كوبا بعد مساعدته في قيادة جيش كاسترو المتمرد للنصر. ومات جيفارا عام 1967 في محاولة فاشلة لنشر الثورة على الطراز الكوبي في بوليفيا—(رويترز)

مواضيع ممكن أن تعجبك