رياض سيف يستقيل من منصبه كرئيس للأمانة العامة لإعلان دمشق

منشور 24 آب / أغسطس 2010 - 12:27
رياض سيف/أرشيف
رياض سيف/أرشيف

أعلن مصدر سوري معارض في بريطانيا أن رياض سيف قدم استقالته من الأمانة العامة لإعلان دمشق للتغيير الوطني الديمقراطي وهيئة رئاستها، بعد أقل من شهر على خروجه من السجن.

وأبلغ أنس العبدة رئيس الأمانة العامة المؤقتة لإعلان دمشق في الخارج يونايتد برس انترناشونال الثلاثاء أن التجمع المعارض استلم كتاب استقالة سيف، وهو إذ قبلها نزولاً عند رغبته، فإنه يثمّن عالياً كافة الجهود التي قدّمها خدمة للحركة الديمقراطية السورية بشكل عام وإعلان دمشق بشكل خاص.

وقال العبدة إن استقالة سيف جاءت لأسباب شخصية وصحية بسبب معاناته من المرض.

وأضاف أن إعلان دمشق للتغيير الوطني الديمقراطي سيستمر في أداء عمله السياسي السلمي باتجاه التغيير المنشود.

وأُخلي سبيل النائب السوري السابق المعارض سيف البالغ من العمر 64 عاماً، والذي يعاني من مرض السرطان، في تموز / يوليو الماضي بعد أن أنهى فترة الحكم الصادر بحقه بالسجن لمدة سنتين وستة أشهر بعد إدانته بتهمة نقل أنباء كاذبة من شأنها أن توهن نفسية الأمة.

مواضيع ممكن أن تعجبك