ابتكار لقاح يقي من فيروس "الإيدز" بحلول 2021

منشور 04 كانون الأوّل / ديسمبر 2019 - 08:00
يدمر فيروس نقص المناعة البشرية الخلايا الحساسة في الجهاز المناعي تدريجيًا
يدمر فيروس نقص المناعة البشرية الخلايا الحساسة في الجهاز المناعي تدريجيًا

في انفراجه ثورية ينتظرها الكثير في جميع أنحاء العالم، ابتكر مجموعة من العلماء 3 لقاحات لمعالجة فيروس نقص المناعة البشرية، والذين قد يكونوا متاحين بحلول عام 2021.

كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن تجارب 3 لقاحات مختلفة تقترب من دخول مراحلها النهائية، الأمر الذي من شأنه أن يترجم إلى توافر لقاح فعال لمرض نقص المناعة البشرية في الأسواق بحلول عام 2021.

ومن المقرر أن تكون نتائج تجارب اللقاحات المعروفة باسم "HVTN 702" و "Imbokodo" و"Mosaico"، متاحة في أوائل العام المقبل.

يدمر فيروس نقص المناعة البشرية الخلايا الحساسة في الجهاز المناعي تدريجيًا، ما يضعف قدرة الجسم على محاربة العدوى، وإذا تُرك دون علاج، يؤدي إلى مرض الإيدز المميت.

وأوضح الخبراء أن المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية يتناولون الآن أدوية تجعل الفيروس ضعيف، ما يقلل من خطر نقله للآخرين حتى عن طريق الجماع، ومع ذلك، لا يوجد حاليًا لقاح يقي من المرض الذي يحمله 37 مليون شخص في العالم.

وقالت الدكتورة "سوزان بوشبندر"، مديرة برنامج "بريدج لفيروس نقص المناعة البشرية" في إدارة الصحة العامة في مدينة "سان فرانسيسكو" الأمريكية، ورئيسة اثنين من التجارب الثلاثة: "نحن نرى نتائج تدعو للتفاؤل أكثر من أي وقت مضى، وحتى لو كان اللقاح فعال جزئياً سيكون هذا إنجازًا هائلاً، وسيلعب دورًا كبيرًا في الحد من انتشار الوباء".

وأضافت: "لدينا 3 لقاحات يجري اختبارها حاليًا في تجارب الفعالية، وذلك بعد أن أثبتت أنها واعدة للغاية في المراحل السابقة".

ومن المقرر أن تُنشر نتائج دراستي ""HVTN 702 و"Imbokodo" في أوائل عام 2021، على أن يتبعهما لقاح "Mosaico في عام 2023".

المزيد من الصحة والجمال:
مرض الإيدز
اليوم العالمي للإيدز: طرق الإصابة بعدوى فيروس الإيدز وأهم الأعراض


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك