4 أسباب تجعل النودلز وجبة مهددة للصحة العامة

منشور 27 آذار / مارس 2016 - 08:16
تعتبر الصين من أكثر الدول استهلاكاً للنودلز،
تعتبر الصين من أكثر الدول استهلاكاً للنودلز،

المعكرونة سريعة التحضير أو ما هو متعارف عليها بالنودلز هي من أكثر الوجبات تناولاً بين فئة الشباب والمراهقين، خاصة في الثكنات الجامعية وتجمعات العزاب، بالإضافة لأولئك الذين يستسيغون طعمها ويفضلونه على الوجبات الخفيفة الأخرى.

وتعتبر الصين من أكثر الدول استهلاكاً للنودلز، تأتي بعدها في المرتبة الثانية الولايات المتحدة الأمريكية، ثم كوريا الشمالية، إندونيسيا، اليابان، الهند، ثم فيتنام، أما في العالم العربي، فلا توجد دراسات تثبت نسبة الاستهلاك ولكن المؤشرات تبين أن مبيعاتها مرتفعة في هذه الدول.

الباحثون مؤخراً، اكتشفوا أن النودلز ليست وجبة صحية كما هو معتقد، فعلى العكس تماماً وقياساً بدراسات كورية وحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، وجد أن تناول النودلز بمعدل مرتين فأكثر أسبوعياً يعرض الشخص لأزمات قلبية، بالإضافة إلى أمراض مثل السكري، السكتة الدماغية واضطرابات القولون العصبي.

وفيما يلي الأسباب التي تجعل من النودلز وجبة مهددة للصحة العامة:

1- الصوديوم:
يتم تصنيع النودلز من الدقيق الأبيض والذي تصنع منه أيضاً المعكرونة، ولكن المختلف هو طريقة طهيه ليصبح سريع التحضير، والتي تتم بواسطة أسلوبين إما القلي السريع أو التجفيف الهوائي، ويدخل في تركيبته بشكل أساسي الملح، والغلوتامات أحادية الصوديوم، والتوابل، والسكر، وهذه المواد جميعها تعتبر من الاختيارات السيئة للجسم، فكمية الملح التي توجد في هذه المعكرونة تصل إلى 2,700 ملليغرام في الكوب الواحد، بينما حذرت منظمة الصحة العالمية من تخطي منسوب الصوديوم في الطعام عن 2300 ملليغرام؛ لأنه قد يتسبب بأزمات قلبية مميتة.

2- البوتيل الهيدروكينون (TBHQ)
تحتوي على مواد حافظة هي عبارة مواد كيميائية تدعى البوتيل الهيدروكينون (TBHQ)، وهي مواد يتم الحصول عليها من النفط، وهي أرخص أنواع المواد المتوفرة لحفظ الطعام، وهي صعبة الهضم بالنسبة للمعدة، والأسوأ من ذلك أنها تحتفظ بها لمدة طويلة؛ حيث تختبئ في ثنايا وتجويفات المعدة، مما يعرض الشخص للخطر ويساهم في تطور الأورام السرطانية وتحديداً المعوية.

3- البنزوبيرين Benzopyrene
الفحوصات المخبرية كشفت عن وجود مادة البنزوبيرين في بعض العلامات التجارية والتي من المرجح أنها تصل لعالمنا العربي.

في يونيو 2012، وجدت إدارة الغذاء والدواء أن مادة البنزوبيرين المسرطنة موجودة في ست علامات تجارية للنودلز أو المعكرونة سريعة التحضير، والتي تنتجها شركة نونغ شيم المحدودة، وبالرغم من أن هذه الإدارة كشفت في ذلك العام أنها موجودة بنسبة غير ضارة، عادت وتراجعت عن تصريحاتها معللة ذلك بوجود مشاكل في التحليلات السابقة.

4- البيسفينول (bisphenolA- BPA)
حتى عبوة النودلز لم تخلُ من مواد خطيرة، حيث وبعد إجراء عدة تحليلات مخبرية للكوب البلاستيكي أو الورقي الذي يحتويه شعيرية النودلز وجد أنها مصنوعة من مادة BPA الكيميائية، وهذه المادة تؤثر وبشكل مباشر على الهرمونات، وتحديداً على الهرمونات النسائية مما يجعلها تتسبب في العقم وفي اضطراب الأستروجين، وقد تكون المرأة عرضة للأورام السرطانية وخصوصاً منطقة الثدي.

أما المصيبة الأكبر، فقد وجدت البحوث أن هذه المادة تؤثر على العقول النامية للرضع في رحم أمهاتهم، حيث كشفت إحدى الدراسات أن الأمهات اللواتي كانت لديهن مستويات عالية من BPA أنجبن أطفالاً لديهم فرط حركي.

وقد تبين أيضاً أن BPA يمكن أن تؤدي إلى أمراض مزمنة أخرى مثل أمراض القلب والسكري وبعض أنواع السرطان.

المصدر: موقع سيدي

للمزيد من المقالات:
نصائح غذائية سريعة للإحتفال في عيد الأم
كل ما يجب أن تعرفه عن أمراض الربيع
فوائد الابن البكر من الناحية الصحية
إليك نصائح وإرشادات للتغلب على الإكزيما


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك