دراسة: ما علاقة الاكتئاب بالذاكرة؟

منشور 31 كانون الثّاني / يناير 2016 - 05:35
الأفكار الاكتئابية يصعب نسيانها
الأفكار الاكتئابية يصعب نسيانها

بمجرد دخولها إلى الذاكرة، يمكن للأفكار الاكتئابية أن تبقى لفترة طويلة في أدمغة المرضى، وهذه المدة الطويلة يمكن أن تقلل من كمية المعلومات التي يتذكرها هؤلاء الأشخاص، وفقا لمجموعة من البحوث الجديدة.

وشكلت هذه النتائج آثار بعيدة المدى لفهم كيفية يعمل الاكتئاب على الأضرار بخلايا الذاكرة ، فضلا عن كيفية تطور الاكتئاب واستمراره على مدى حياة الفرد.

وأوضح الباحث بارت ريمبا من جامعة تكساس في دالاس في الولايات المتحدة، "الناس الذين يعانون من الاكتئاب أو الناس الأصحاء مع مزاج مكتئب يمكن أن يتأثروا بالأفكار الاكتئابية."

واضاف، "لقد عرفنا أن الأفكار السلبية تستمر لفترات أطول بالنسبة لأولئك الذين يعانون من الاكتئاب. ومع ذلك، فإن هذه الدراسة هي الاولى التي تظهر أن هذه الأفكار التي تحركها المحفزات الموجودة في البيئة، يمكن أن تستمر لدرجة أنها قد تعيق قدرة الشخص المكتئب في الحفظ والتذكر."

للدراسة، جمع الباحثون 75 من طلاب الجامعات. ثم تم تشخيص ثلاثين طالبا بوجود أعراض اكتئاب، بينما لم تظهر أعراض الاكتئاب على 45 شخص.

وطلب من جميع المشاركين الرد على جملة تضم أفكار اكتئابية، مثل "أنا حزين" أو "الناس لا يحبوني،" أو معلومات محايدة. ثم طلب منهم تذكر سلسلة من الأرقام.

فوجد الباحثون أن الطلاب أصحاب المزاج المكتئب نسوا اغلب الأرقام مقارنة مع الطلاب الأصحاء كرد فعل على تلقي المعلومات السلبية.

وأوضح المؤلف الرئيس للدراسة نيك هوبارد من جامعة تكساس في دالاس، " كلنا لدينا كمية محددة من المعلومات التي يمكن أن نخزنها في الذاكرة في وقت واحد."

وأضاف، " حقيقة أن الأفكار الاكتئابية تلتصق بمجرد دخولها الذاكرة يفسر بشكل مؤكد لماذا يجد الأفراد المصابون بالاكتئاب صعوبة في التركيز أو تذكر الأشياء في حياتهم اليومية."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك