الشعير: فوائد رائعة لا تعد ولا تحصى

منشور 13 تمّوز / يوليو 2020 - 06:30
يعتبر الشعير مصدراً ممتازاً للألياف الغذائية
يعتبر الشعير مصدراً ممتازاً للألياف الغذائية

الشعير نوع من الحبوب التي تحتاج إلى مناخ معتدل لتنمو، ويعد من أقدم أنواع الحبوب التي تمت زراعتها في مصر منذ آلاف السنين، ويعتبر من أنواع الحبوب الرائعة التي تعتبر إضافتها إلى النظام الغذائي إضافة صحية.

يعتبر الشعير مصدراً ممتازاً للألياف الغذائية، كما وتساعد أعشاب الشعير على توفير الغذاء اللازم لبكتيريا الأمعاء الجيدة، الشعير غني بالألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، إضافة إلى أنه يحتوي على الكربوهيدرات، والأحماض الدهنية، والأحماض الأمينية، والصوديوم والفيتامينات، كما أن محتواه من الكوليسترول قليل جداً.

يساعد الشعير على السيطرة على السكري من النمط الثاني، إذ يحتوي على كمية كبيرة من الألياف التي تساعد على إبطاء عمليات امتصاص الجلوكوز في الجسم.

وقد أظهرت بعض الدراسات أن تناول مجموعة من مرضى السكري للشعير الغني بالألياف قد ساعد على التقليل بشكل كبير من مستويات الجلوكوز والأنسولين في أجسامهم.

فوائد الشعير:

1- الشعير يخفض ضغط الدم والكوليسترول

استهلاك الشعير يساعد بانتظام على تنظيم مستوى الضغط والكوليسترول في الدم، وذلك لأن الألياف الغذائية الموجودة في الشعير هي ألياف قابلة للذوبان تسهم في تخفيض الكوليسترول في الدم.

2- الشعير يسهم في تخفيف الوزن

الشعير غني بنسبة كبيرة من الفيتامينات والمعادن والألياف والبروتينات، ويحتوي أيضاً على نسبة ضئيلة من السكر والكوليسترول الأمر الذي يجعله الطعام المثالي لتخفيف الوزن.

3- الشعير يفيد اللثة والأسنان

يحتوي الشعير على عناصر غذائية مهمة جداً للجسم مثل الكالسيوم، والفسفور، والنحاس والمنجنيز، وجميعها تحافظ على صحة الأسنان واللثة وتحميها من أي مخاطر.

4- الشعير يمنع الإصابة بتصلب الشرايين

يحدث تصلب الشرايين عندما تصاب جدران الشرايين بالتضيق بسبب تراكم الكوليسترول والدهون فيها، مما يؤدي إلى الإصابة بالأزمات القلبية على المدى البعيد، وكون الشعير يخفض من نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم فإنه يقي من الإصابة بتصلب الشرايين والأوعية الدموية.

5- الشعير يقي من الإصابة بالسرطان

الألياف الغذائية الموجودة في الشعير تساعد كثيراً على تحسين عمل الجهاز المناعي والجهاز الهضمي، كما أن محتواه من الكلوروفيل وفيتامين B يخلص الجسم من السموم الموجودة به ويقيد ضرر الجذور الحرة ويدمر الخلايا السرطانية.

6- الشعير يخفف أعراض التهاب المفاصل

من المعروف أن تناول الأطعمة الغنية بالألياف لها دور في الحد من الالتهابات، ولأن الشعير غني بنسبة عالية من الألياف القابلة للذوبان، والتي بدورها تساعد على امتصاص كل العناصر الغذائية والتخفيف من أي آلام أو تورمات مصاحبة للالتهابات.

7- الشعير يعالج داء السكري

تساعد الألياف الغذائية الموجودة في الشعير على تأخير امتصاص الجلوكوز في الدم، كما أنه يقي من الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

8- الشعير يمنع تكوين حصوات المرارة والكلى

يساعد تناول مشروب الشعير في تقليل إفراز الأحماض الصفراوية وطرد السموم من الجسم وبالتالي منع تكوين حصوات المرارة والكلى.

9- الشعير يعزز صحة الأوعية الدموية والقلب

تناول الشعير يساعد على تحسين صحة القلب والأوعية الدموية، إذ أن العناصر الغذائية الموجودة به تقلل من خطر الإصابة بالأمراض المتعلقة بالقلب والشرايين.

10- الشعير يحمي من الإصابة بالربو

تناول الشعير من قبل الأطفال الرضع من عمر الـ 5 شهور يساعد وبشكل فعّال في حمايتهم من الإصابة بالربو وأمراض الجهاز التنفسي بشكل عام.

11- الشعير يقوي جهاز المناعة

الشعير يحتوي على نوع ممتاز من مضادات الأكسدة يعرف باسم البيتا جلوكان إضافة إلى فيتامين C، وهذان العنصران معروفان بفوائدهما الرائعة لتحسين عمل جهاز المناعة وتعزيز قدرة الجسم على مقاومة الإنفلونزا ونزلات البرد، كما أن تناوله مع المضادات الحيوية يعزز من فاعليتها.

12- الشعير يعالج مشاكل الجهاز الهضمي كالإسهال والإمساك

الشعير من أكثر أنواع الحبوب غناً بالألياف الغذائية، إذ أن كل كوب من الشعير يحتوي على 13 جرام من الألياف الغذائية غير القابلة للذوبان، والتي يمكن الاستفادة منها في تنظيم عمل الجهاز الهضمي وحركة الأمعاء.

13- الشعير يفيد المرأة الحامل

الشعير غني بالألياف والمغذيات ومضادات الأكسدة، لذا فإن تناوله من قبل الحامل يساعد على تخفيف الغثيان الصباحي التي تصاب به المرأة الحامل خلال فترة الحمل، كما أنه يمنع إصابتها بالاحتباس وتقليل خطر الإصابة بسكري الحمل.

14- الشعير يعالج فقر الدم

الشعير ينتج فقر الدم بسبب وجود نقص في فيتامين B12 والحديد، ولأن الشعير مصدراً ممتازاً للحديد فإنه يساعد على زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء كمل يعمل فيتامين B12 على تنشيط الجسم وتخليصه من الإرهاق.

15- الشعير يعالج العقم

يعتبر الشعير غني بأكسيد النيتريك ومركبات الأرجنين، وهذان المركبان يسهمان في علاج مشكلة ضعف الانتصاب، كما أن الأرجنين يسهم في إنتاج الحيوانات المنوية والبويضات، وبالتالي فإن تناول الشعير يعزز الأداء الجنسي لدى الرجال والنساء على حدٍ سواء.

16- الشعيريعالج التهابات المسالك البولية

الشعير مدر ممتاز للبول، وبالتالي فإنه يحافظ على صحة الجهاز البولي ويمنع إصابته بعدوى المسالك البولية.

17- الشعير يمد الجسم بالمغذيات الأساسية

الشعير يحتوي على نسبة عالية من العناصر الغذائية الأساسية والألياف التي يحتاجها الجسم.

 18- الشعير يحسن مرونة الجلد

مادة السيلينيوم الموجودة في الشعير مفيدة جداً للجلد، حيث أنها تمنع الإصابة بمشاكل الجلد الناتجة عن ضرر الجذور الحرة.

19- الشعير يرطب الجلد

تناول الشعير كغذاء لمدة 8 أسابيع يسهم في زيادة مستوى الماء في الجسم، وبالتالي تصبح البشرة أكثر رطوبة وخالية من التجاعيد.

20- الشعير يعالج انسداد مسام البشرة

إن تناول مشروب الشعير بشكل مستمر يساعد على محاربة حب الشباب، وتطبيق مغلي الشعير بشكل موضعي على البشرة يسهم في علاج انسداد المسام والمشاكل الناتجة عنها.

21- الشعير يعزز إشراقة البشرة

الشعير يحتوي على مواد تتحكم في إفراز الزيوت والدهون في البشرة، وبالتالي يتركها أكثر إشراقاً بدون أي شوائب، ويمكن ذلك من خلال تطبيق ماسك مكون من الشعير وعصير الليمون لمدة 15 دقيقة قبل شطفه بالماء البارد.

تعرّف على أهم فوائد التين لصحة الانسان
فوائد تناول السماق لصحة الجسم


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك