تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل وعوامل نجاحها

تاريخ النشر: 26 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2022 - 01:47
تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل

كل امرأة تحلم باليوم الذي ستصبح فيه أم، وتفعل كل ما بوسعها حتى يحقق الله لها هذه الأمنية، ولكن في بعض الأحيان قد يكون الحمل الطبيعي غير ممكن لعدد من الأسباب قد تكون متعلقة بالزوج أو بالزوجة، فيلجأ الزوجان لما يسمى بالحقن المجهري، فما هو الحقن المجهري ومتى يتم اللجوء له وكيف يتم؛ وتجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل كل هذا سأرويه لكم بالتفصيل، فإذا كنتِ ممن هن قادمات على مثل هذه الخطوة فضلاً تابعينا لتتعرفي على ماهية الأمر.

الحقن المجهري

الحقن المجهري هو نوع من أنواع التلقيح الصناعي التي تتم في حالة صعب الحمل بالشكل الطبيعي، نتيجة لأسباب سواء صحية أو أسباب متعلقة بالسن أو أسباب متعلقة بالعقم عند الرجال تحديدًا، وفي تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل أستطيع أن أقول انه لا يتم إلا بعد حالات كثيرة فاشلة من التلقيح الصناعي بمختلف أنواع فيعتبر هو آخر حل يلجأ له الأطباء في حالة استحالة حدوث الحمل بالطرق التقليدية الأخرى.

أثناء الحقن المجهري تؤخذ بعض البويضات من المرأة ويتم تلقيحها بشكل مباشر من حيوانات منوية أخذت من الرجل في وقت سابق تم الاحتفاظ بها تحت ظروف معملية معينة، ومن المميز في هذه العملية أنه يتم تلقيح كل بويضة بحيوان منوي منفرد ويتم زرع كل هذه البويضات داخل الرحم، حتى تكبر وتصبح جنين، في كثير من الأحيان تنجح هذه العملية وتحمل المرأة بعدها، وفي أحيان أخرى تفشل العملية ولم يرد الله لها النجاح، وسنتعرف على الأسباب المؤدية لهذا في السطور القادمة.

أسباب اللجوء للحقن المجهري

أسباب اللجوء للحقن المجهري

يلجأ الطبيب للحقن المجهري بعد فشل العديد من عمليات الإخصاب الأخرى، بل ويعتبرها آخر الحلول المرجوة من هذا الأمر، وذلك لأنها عملية مجهدة صحيًا للمرأة وكذلك تكاليفها عالية نسبيًا مقارنة بباقي أنواع التلقيح، ولكن في الأساس ما السبب وراء اللجوء للحقن المجهري، هذا ما سنعرفه الآن، حيث من اهم الأسباب ما يلي:

أولا: مشاكل متعلقة بالزوج

قد يلجأ الطبيب للحقن المجهري لأسباب خاصة بالزوج، فبعض الأزواج يعانون من أمراض تمنعهم من حدوث الحمل بشكل طبيعي، وبالأخص بعد مرور فترة على الزواج، يصبح الرجل على قدر كبير من المعرفة بأنه يعاني من مشكلة صحية تمنعه من أن يكون أب، وهنا يلجأ للطبيب الذي يقترح عليهما عملية الحقن المجهري بعد استنفاذ وسائل الانجاب الأخرى، وذلك اعتمادًا على عدد من العوامل الخاصة بالرجل منها ما يلي:

  • ضعف الحيوانات المنوية، بعض الرجال يملكون حيوانات منوية بأعداد كبيرة ولكن ليس لديها القدرة على إخصاب البويضة، حينها يلجأ الطبيب للحقن المجهري لاختيار أنسب وأقوى الحيوانات المنوية لدى الذكر وحقنها مباشرة داخل البويضة.
  • بعد تجربتي مع الحقن المجري بالتفصيل اكتشفت أنه قد يعاني بعض الرجال من قلة عدد الحيوانات المنوية المنتجة منه، مما يجعلها غير كافية لإخصاب البويضة والتلقيح.
  • في بعض الحالات النادرة قد يكون هناك انسداد في القناة المسؤولة عن نقل الحيوانات المنوية إلى خارج الجهاز التناسلي للرجل، فيلجأ الطبيب وقتها لتحصيل هذه الحيوانات من الحوصلة المتراكمة فيها.
  • هناك رجال يعانون من ضعف الانتصاب أو مشاكل في القذف وقتها أيضًا يتم اللجوء للحق المجهري.
  • خضوع الزوج سابقًا لعملية قطع القناة الدافقة الناتجة عن مشاكل صحية بها.

ثانيًا: مشاكل متعلقة بالزوجة

الزوجة أيضًا لها دور كبير في حدوث عملية الحقن المجهري في بعض الأحيان، فقد يكون الزوج سليم تمامًا ولا يوجد لديه مشاكل تمنعه من الإخصاب، ولكن تكمن المشكلة في الزوجة، هنا أيضًا يتم اللجوء للحقن المجهري، وبعد تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل اتضح أن الأسباب التي تتعلق بالزوجة والتي من الممكن أن تؤثر على حدوث الحمل ما يلي:

  • انسداد قناة فالوب، مما يمنع مرور الحيوانات المنوية تجاه الرحم  وحدوث الإخصاب.
  • بطانة الرحم المهاجرة، والتي تؤدي إلى حدوث التصاقات شديدة في الرحم أو قنوات فالوب مما يمنع حدوث الحمل.
  • كثرة تناول المنشطات مما يعمل على زيادة مفرطة في عدد البويضات والتي تؤدي إلى عدم القدرة على تلقيحها طبيعيًا، فيتم اللجوء للحقن المجهري.
  • عدم انتظام التبويض، أو خمول المبايض عند المرأة، مما يعمل على عدم انتاج عدد كافٍ من البويضات التي تساعد على حدوث الحمل، والتي فشلت كل طرق العلاج الدوائي معها حينها يتم الحقن المجهري.

حالات أخرى

قد يلجأ الأبوين للحقن المجهري في حالات أخرى غير متعلقة تمامًا بأي مشاكل، وقد يكون الزوجين أصحاء كليًا ولا يوجد ما يمنع حدوث الحمل بشكل طبيعي، ولكنهم يفضلون اللجوء إلى الحقن المجهري، من هذه الأسباب:

  • رغبة الزوجين في تحديد جنس الجنين، فمن المعروف أن الحقن المجهري من الممكن أن يتم فيه تحديد جني الجنين، وهذا الأمر اختلف عليه العلماء فقهيًا، ومنهم من أجمع على أنه حرام شرعًا.
  • التأكد من عدم إصابة الأجنة بأي شكل من أشكال الأمراض الوراثية، حيث يتم فحص البويضة والحيوان المنوي الملقحين صناعيًا قبل إتمام عملية التلقيح.
  • إصابة الزوجين أو أحدهما بعقم مجهول السبب.

كيف يتم الحقن المجهري

كيف يتم الحقن المجهري

أود أن أعرض لكم تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل، وما مررت به حتى يستفيد كل شخص قادم على هذه الخطوة، يوجد العديد من المراكز المتخصصة التي تقوم بعملية الحقن المجهري، وتقريبًا كلها تتبع نفس النط في إجراء العملية باختلاف المستويات بالطبع، ولكن في النهاية عملية الحقن المجهري لها خطوات محددة وثابته يلتزم بها الجميع، حتى تنجح تلك العملية وتتم على أكمل وجه، والخطوات هي كالتالي:

جمع الحيوانات المنوية

يقوم الطبيب أولاً بجمع الحيوانات المنوية من الرجل، سواء عن طريق الاستمناء او عن طريق شق الخصية جراحيًا وأخذ جزء منها، وفي الحقيقة لا يتم اللجوء إلى شق الخصية إلا في حالة كان الزوج يعاني من انسداد في القناة المسؤولة عن توصيل الحيوانات المنوية خارج الجهاز التناسلي، وفي بعض الأحيان إذا لاحظ الطبيب أن الحيوانات المنوية ضئيلة يلجأ إلى الكشف عن الأسباب الجينية الوراثية قبل البدء في عملية الحقن المجهري.

حقن الحيوانات المنوية ونقلها

بعد أن يتم سحب البويضة من الزوجة وسحب الحيوانات المنوية من الزوج، يتم وضع البويضة داخل وعاء زجاجي مخصص، ويتم وضع حيوان منوي معه في نفس الوعاء وذلك للسماح بعملية التلقيح أن تحدث، ويعد أن يتم التلقيح يقوم الطبيب بفحص جيني دقيق للبويضات التي تم تلقيحها، ويتم استبعاد أي بويضات قد تكون مصابة بأي مرض، ويتم حقن أكثر البويضات جودة، وإذا رغب الزوجان في تحديد جنس الجنين يتم اختياره أيضًا، وفي هذه المرحلة قد يتم تجميد عدد من البويضات الصالحة للاستخدام في المستقبل.

الإباضة وإرجاع البويضات

بعد أن يتأكد الطبيب من البويضات التي تم تلقيحها، يقوم بإعطاء بعض المنشطات للزوجة لتحفيز المبيضين على إنتاج البويضات، وبعدها بأسبوع يتم فحص مستوى هرمون الاستروجين لدى المرأة، وما إذا كانت مستعدة لاستقبال البويضات الملقحة أم لا، ومن ثم يتم حقن المرأة بها.

متابعة العملية

ومن ضمن مراحل تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل أنه بعد الأسبوع الثاني يقوم الطبيب بفحص الزوجة للتأكد من ان البويضة بمكانها الصحيح، وأنه قد تمت عملية التلقيح بنجاح، وذلك باستخدام الموجات فوق الصوتية على الرحم، أو بمتابعة هرمون مستوى الحمل في الدم للتأكد من الأمور تسير بشكلٍ سليم.

مميزات عملية الحقن المجهري

بعد تجربتي مع عملية الحقن المجهري اكتشفت أن لها الكثير من المميزات التي تجعل أي شخص غير قادر على الإنجاب بصورة طبيعية يلجأ له دون وسائل الإخصاب الأخرى، وهذا بالطبع يساعد في تحديده الطبيب المعالج، فهو أكثر الناس دراية بأي وسائل التلقيح الصناعي تصلح وما هو الوقت المناسب للقيام بها، ولكن بشكل عام مميزات الحقن المجهري ما يلي:

  • يعتبر الحقن المجهري هو الحل الأمثل في حالة وجود مشكلة نقص الحيوانات المنوية أو ضعفها بشكل عام عند الرجل.
  • يعتبر الحقن المجهري هو انسب الحلول في حالة تأخر الإنجاب عند الزوجين في حالة انسداد قناة فالوب مقارنة بطرق الإخصاب الأخرى.
  • الحقن المجهري عملية بسيطة جدًا، وعلى الرغم من انها تتم تحت التخدير الكلي للمرأة، إلا أنه أكثر وسائل المساعدة على الإنجاب أماناً.

عيوب الحقن المجهري

كل شيء في هذه الحياة له مميزات وعيوب، ولكن الحقن المجهري من الأشياء التي تتميز بأن مميزاتها أكثر من عيوبها، ولكنه غير خالٍ تمامًا من العيوب، فمن عيوب الحقن المجهري ما يلي:

  • يعتبر الحقن المجهري مرتفع التكلفة مقارنة بالوسائل الأخرى، وذلك لارتفاع نسبة أمانه مقارنة بهم.
  • في عملية الحقن المجهري لا يمكن الجز بأن الأطفال المنجبين سيكونون على قدرٍ كبير من الصحة، ففي النهاية هم خلقو من حيوانات منوية صعب التلقيح بها طبيعيًا، ولكن هذا الأمر لا يحدث إلا بنسبة ضئيلة جدًا.
  • لا يضمن الحقن المجهري الحصول على مادة جينية صحيحة مائة بالمائة، ولا يوجد معدل عالي من ضمان نجاحه.
  • في بعض الأحيان قد يكون هناك معدل الخطر عالٍ، حيث أنه قد يتوارث الجنين نفس المشاكل الجينية لدى الأب، لذلك يجب على الطبيب التحدث مع الأب حول الحقن المجهري بكل تفاصيله.
  • ولكن على الرغم من ذلك لا يوجد بحث أو ما يثبت ان الأطفال المنجبين من التلقيح الصناعي عامة يعانون من مشاكل صحية أو تأخر في مهاراتهم الإدراكية أو المعرفية.

أسباب فشل عملية الحقن المجهري

أود أن أخبركم عن تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل، حيث سأذكر لكم الآن أكثر الأسباب التي تؤدي إلى فشل عملية الحقن المجهري، وعلى الرغم من أن نسبة معدلات النجاح في هذه العملية عاليةً عند مقارنتها بوسائل الحمل الأخرى مثل طفل الأنابيب على سبيل المثال، فهذا الطريق هي الأكثر أماناً، وتحمل نسبة عالية من النجاح، ولكن هناك بعض العوامل التي تعمل على فشلها، ولا تحقق المستوى المرجو منها، وعلى سبيل المثال من أسباب فشل عملية الحقن ما يلي:

  • وجود التهابات في الرحم تعاني منها المرأة بشكل مزمن، لذلك يجب على الطبيب علاج أي التهابات قد أصيب منها المرأة، ويجب عليها اتباع الإرشادات لعدم الإصابة بها في حالة حدوث الحمل.
  • سوء جودة الحيوانات المنوية أو قلتها، كلاهما يؤديان لنفس النتيجة.
  • في حالة فشل عملية الحقن المجهري في أحد المراكز واللجوء لمركز آخر، يجب أخذ هدنة بين العمليتين مما يسمح للزوجة باستعادة صحتها.
  • يجب دراسة أسباب فشل الحقن المجهري في حالة الرغبة في تكراره مرة أخرى.

شروط نجاح الحقن المجهري

شروط نجاح الحقن المجهري

بعد تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل علمت جيدًا أهم الأسباب والعوامل التي تساعد على نجاح مثل هذه العملية، فعلى الرغم من انها أكثر الوسائل أمانًا إلا أنها تحمل نسبة عالية أيضًا من عدم النجاح، لذلك هناك بعض الشروط التي يجب النظر إليها حتى تنجح العملية وتتم على اكمل وجه ومنها ما يلي:

  • ضرورة فحص وتحسين الحيوانات المنوية والبويضات التي يتم إخصابها أولاً، للتأكد من سلامتها وخلوها من أي عيوب خلقية.
  • التقييم الدقيق لكل حالة على حدة، فالحالات قد تكون متشابهة في الهدف ولكنها مختلفة في التقييم والحالة.
  • المركز الذي تجرى فيه العملية له دور أساسي في نجاح في عملية الحقن المجهري، فيجب أن يكون على قدر عالٍ من المعرفة بالأمر، ويجب أن يكون على قدر عالٍ أيضًا من الثقة لدى الآخرون.
  • المتابعة الدورية للحالة حتى بعد حدوث الحمل ونجاحه، لتفادي المرور بأي مشكلة صحية.

مخاطر الحقن المجهري

بعد إجراء عملية الحقن المجهري قد يمر الزوجان ببعض الضغوطات النفسية الناتجة عن المخاطر التي قد تصيب الزوجة تحديدًا، فالزوج دوره ينتهي في هذه الحالة عند سحب الحيوانات المنوية منها، ولكن الزوجة هي التي تظل تعاني من تلك المخاطر، حيث قد يحدث بعض الأشياء المزعجة مثل ما يلي:

  • زيادة فرصة حدوث الإجهاض، وذلك بسبب استخدام إما بويضات غير صالحة أو حيوان منوي مشوه وضعيف، فقد يتعرض الحمل بعد إتمامه إلى السقوط وعدم الاكتمال.
  • متلازمة فرط التنبيه المبيضي، وهو أمر يحدث في حالة كثرة استخدام المنشطات فيحدث للمبيض ما يسمى فرط التنبيه، ولكن يمكن التحكم في هذا الأمر عن طريق متابعة نشاط المبيض بصورة دورية أثناء العملية.
  • حدوث الحمل المتعدد، وهو أمر وارد جدًا في الحقن المجهري، فقد يحدث الحمل في أكثر من طفل قد يصل إلى أربعة أو خمسة أجنة، مما يجعل المرأة تشعر بالوهن والضعف، وفي نفس الوقت يعرض حياة الأجنة للخطر.
  • تعرض البويضات للتلف، ويحدث هذا في حالة جهل الطبيب المعالج بكيفية التعامل مع البويضات والحيوانات المنوية.

إرشادات ما بعد عملية الحقن المجهري

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل ولله الحمد كانت تجربة لطيفة، لم أعاني من مشاكل تذكر، ولكن هناك بعض الارشادات التي يجب عليكِ اتباعها لضمان نجاحها بأمر الله، بعض النساء تشعر بالقلق الزائد وتقول أنه يتوجب علي المكوث في السرير طوال فترة الحمل ولكن هذا الأمر غير صحيح بالمرة، فالزوجة بعد عشرة أيام إلى أسبوعين من التلقيح يمكنها ممارسة حياتها الطبيعية، ولكن مع اتباع بعض الارشادات منها ما يلي:

  • ضرورة تناول الأدوية التي يصفها لها الطبيب بانتظام، وعدم التكاسل عنها أو اهمالها مهما حدث.
  • تجنب التعرض لدرجات الحرارة العالية، كالوقوف أمام النار لفترة طويلة، أو السير كثيرًا في درجات حرارة مرتفعة.
  • تناول الأطعمة الصحية الغنية بحمض الفوليك الذي يمنع حدوث التشوهات للجنين ويجعل المخ ينمو بصورة سليمة.
  • البعد قدر المستطلع عن الضغط العصبي والنفسي فالتوتر الزائد قد يسبب الإجهاض.
  • البعد عن الرياضات العنيفة، ويفضل البعد تمامًا عنها، حتى وغن كنتِ معتادة على هذا الأمر يفضل تأجيله لاحقًا.
  • البعد عن تناول الوجبات السريعة التي تعمل على زيادة نسبة الدهون في الدم.
  • تجنب تناول الكافيين بصورة مفرطة وتجنب تناول المشروبات الغازية خاصة تلك التي تحتوي على كافيين.
  • تجنب ممارسة العلاقة الزوجية لفترة حتى يستقر الحمل داخل الرحم، والطبيب هو من يحدد ذلك الأمر.
  • محاولة عدم بذل مجهود في الأعمال المنزلية، اتركي كل شيء كما هو، فأمامك الاختيار اما طفلكِ أو أعمال المنزل.
  • اذا نظرنا إلى الإرشادات السابقة نجد أنها لا تختلف كثيرًا عن الإرشادات المتبعة في حالة الحمل الطبيعي، ولكن كلها أمور تساعد على إتمام الحمل بصورة طبيعية وآمنة بعيد عن المشاكل.

نسبة نجاح الحقن المجهري

الحقن المجهري هو عملية قابلة للنجاح أو الفشل، ولكن في المطلق العام هو يعد من أأمن الوسائل المستخدمة حديثًا في علاج العقم عند الزوجان، ولكن نسبة النجاح هذه لها العديد من العوامل التي تساعد على نجاها مثل درجة تفاعل الجنين مع رحم الأم، وهل يتأقلم ام لا، وكذلك الحالة الصحية العامة للام ومدى اهتمامها بصحتها وتناولها للطعام الصحي، وكذلك أيضًا اختيار المركز المناسب ذات السمعة الطيبة هذا أمر أساسي، ولكن في المجمل وبعد النظر الى كل العوامل السابقة فنسبة نجاخ عملية الحقن المجهري تتراوح بين خمسون إلى سبعون بالمائة.

تجربتي مع تحديد نوع الجنين

تجربني مع الحقن المجهري بالتفصيل كانت ممتعة ولكن في حالة تحديد نوع الجنين فقد أبلغني الطبيب أنها عملية دقيقة للغاية، ولكنها تتميز بنسبة عالية من النجاح، حيث قام بعد عملية الحقن بفحص وراثي للبويضات والأجنة الموجودة لتحديد نوع الجنين، وهي الطريقة الوحيدة المستخدمة في تحديد نوع الجنين، ويعتبر هذا الجزء هو أساسي في عملية الحقن المجهري، ورزقني الله بالمولود الذي طالما حلمت به.

أسعار عملية الحقن المجهري

في الحقيقة وبعد تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل أيقنت أن أسعار هذه العملية لا تعتمد على شيء واحد بل على عدد من العوامل، فمثلاً أسعار التحاليل والفحوصات التي ستقوم بها الزوجة بالطبع تختلف من مركز لآخر، وكذلك الأمراض التي تعاني منها الزوجة او الزوج والتي يجب علاجها قبل البدء في التحضير لعملية الحقن المجهري تختلف من رجل لآخر ومن زوجة لأخرى، وتكاليف الطبيب والتي تتحدد على أساس اختيارك للمركز الذي ستقومين فيه بالعملية، ويعتمد أيضًا على مستوى الخبرة التي يتميز بها الطبيب المعالج.

تجارب حقيقة للحقن المجهري

تجارب حقيقة للحقن المجهري

تقو لإحدى السيدات أنني مررت بقصة الحقن المجهري كاملة، ولكن لم يرد الله لها التوفيق، حيث كانت صحتي غير مستعدة بعد لهذا الأمر، فقرر الطبيب أن يعطيني هدنة قبل القيام بعملية أخرى، وقبل الدخول في تلك التفاصيل المرهقة مرة أخرى، ولكنها عامة كانت تجربة لطيفة وسأتجنب عوامل الفشل في المرة القادمة.

من بعض تجارب الحقن المجهري بالتفصيل أيضُا تقول زوجة عاملني الطبيب بكل رأفة وحنية أثناء مروري بتلك التجربة، ومع اني لم أوفق فيها إلا أن الطبيب أخبرني أنه يمكنني القيام بها مرة أخرى، بعد أن أتخطى الأزمة النفسية التي سببها لي فشل الحقن المجهري.

تقول سيدة أخرى لقد أراد الله لي النجاح في الحقن المجهري، فأنا الآن أم لطفل لم يتخط السنة من عمره بعد، ولكنها كانت من أفضل التجارب التي مررت بها في حياتي، والآن اود أن أذهب للطبيب وأحتفل معه بعيد ميلاد طفلي الأول، حتى أشكره وأشعره بامتناني لكل ما فعله معي.

تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل كانت تجربة لطيفة، على الرغم من كم الألم النفسي والعصبي والجسدي الذي مررت به، إلا انه كل هذا الأمر توج في النهاية بالنجاح بأمر الله تعالى، وأنجبت طفلة جميلة لديها من العمر الآن عامين ونصف، وأتمنى من الله ان أستطيع أن أنجب لها أخت أو أخ ليكونوا مع بعضهم البعض.

 

في نهاية تجربتي مع الحقن المجهري بالتفصيل، أود أن اخبركم أنها عملية سهلة للغاية إذا اتبعتِ إرشادات وتعليمات الطبيب، وإذا أيقنتِ أن الله هو من يريد كل شيء في هذه الحياة فهذا الأمر بيده وحده ويستطيع أن يحقق لكِ كل ما تتمنيه إذا وثقت بقدرته على تحقيقها.


© 2000 - 2023 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك