معظم الأشخاص ينتظرون 4 سنوات لانهاء علاقة سيئة

منشور 18 كانون الثّاني / يناير 2016 - 04:25
ولكن ما هو أفضل وقت لأخذ زمام المبادرة والانفصال؟
ولكن ما هو أفضل وقت لأخذ زمام المبادرة والانفصال؟

هل تبقى في علاقة حتى لو كنت تعرف في أعماقك بأنها سيئة بالنسبة لك؟ حسنا، أنت لست الوحيد. الشخص العادي ينتظر أربع سنوات قبل أن ينهي العلاقة السيئة. وهناك مليوني شخص في علاقة مع شخص لا يريدون البقاء معه. ومع ذلك، هناك شخص واحد فقط من أربع أشخاص ينوي إنهاء هذه العلاقة. ووفقاً لبحث أجراه موقع انترناشونال ريلايشن، والخوف من الوحدة، والشعور بالشفقة على شريكهم والقلق من مدى تأثر بقية أفراد الأسرة هي الأسباب الرئيسية وراء بقاء الناس في علاقات هم يعرفون جيداً بأنها سيئة لهم.

ولكن لماذا نحن غير راضين في الحب؟

التوافق على المدى الطويل هو مصدر قلق رئيس حيث قال ما يقرب من نصف المشاركين في الدراسة (41 في المائة) انهم لا يرون مستقبلا مع شريكهم، بينما قال الثلث (34 في المائة) أنهم يريدون أشياء مختلفة من الحياة. في حين اعترف 20 في المائة أنهم ببساطة لا يحبون شريكهم الحالي.

ولكن ما هو أفضل وقت لأخذ زمام المبادرة والانفصال؟ يبدو أن شهر يناير هو الشهر الذي تحدث به معظم الانفصالات الكبيرة والسريعة.

تجنب التسرع بالانتقال من علاقة إلى أخرى

تقول عالمة النفس الدكتورة ليندا بابادوبولوس، "إن بداية السنة الجديدة هو وقت كبير للاستفادة من كل شيء في حياتك والعمل على ما تريد عمله في العام المقبل، سواء كان ذلك التغيير الوظيفي، خطة جديدة للياقة البدنية أو إعادة تقييم علاقة. وعندما يتعلق الأمر بالحب، يظهر بحثنا أن الكثير من الناس انتظروا في علاقة يعرفون جيداً أنها سيئة لمجموعة كبيرة من الأسباب. ومع ذلك، بالرغم من أن ذلك يبدو كأنه  حل للحفاظ على الذات، إلا أنه في نهاية المطاف سيكون له تأثير سلبي. وعلى نفس المنوال، تجنب التسرع بالانتقال من علاقة إلى أخرى، وركز بدلا من ذلك على السعادة الخاصة بك والرفاه - والباقي سيتبع.

الانفصال أمر صعب للغاية...

وتضيف جميما واد، خبيرة العلاقات، " يقولون ان الانفصال أمر صعب، ولكن من المهم أن تكون في علاقة تجعلك تشعر بالرضا، نحن نسمع دائما عن أشخاص عادوا بعد علاقة سيئة و وجدوا أنفسهم أكثر سعادة من أي وقت مضى مع شخص متفقين معه."


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك