هل يمكن إكتشاف سرطان الثدي مبكرا عن طريق فحص الدم ؟

منشور 21 تشرين الأوّل / أكتوبر 2013 - 08:07
اختبارات الدم الجديدة تعد باكتشاف مبكر للخلايا السرطانية قبل الفحص بالاجهزة
اختبارات الدم الجديدة تعد باكتشاف مبكر للخلايا السرطانية قبل الفحص بالاجهزة

اخبار جيدة لمرضى السرطان، هناك إختبار جديد في السوق يهدف لإكتشاف خلايا سرطان الثدي مبكرا – والمزيد من الإختبارات المماثلة على الطريق.

هل الماموغرام هو الطريقة الوحيدة لإكتشاف سرطان الثدي؟ ليس بالضبط، لكن لا تتوقفي عن زيارة طبيبك والحصول على استشارة.

انتشرت مؤخرا فحوص للدم في الاسواق تهدف الى إكتشاف سرطان الثدي عند النساء المعرضات للخطر بالإضافة إلى الناجيات. لكن العلماء يقولون أنه من المبكر جداً معرفة ما إذا كانت هذه الإختبارات يمكن أن تؤثر على المعالجة والنجاة.

 أحد هذه الإختبارات اسمه ClearID ، وهو منتج تقوم بتصنيعه شركة Cynvenio Biosystems.

ويكتشف هذا الفحص خلايا الورم التي تنتقل في الدم، والتي يمكن أن تشير إلى وجود سرطان حالي قبل أن يرى في فحص الماموغرام. وإذا كانت النتيجة إيجابية، يمكن للسيدة الحصول على إختبار آخر. يقول المنتج النتائج السلبية ليست دائماً مؤشر على خلو المريض من المرض.

من الشركات الاخرى التي تقوم بتقييم إختبارات سرطان الثدي شركة Matrix-Bio. وقد حصل فحصها VeraMarker على أجازة Quest Diagnostics. ويكتشف الإختبار العلامات البيولوجية في الدم.

وقال الدكتور لن ليختنفيلد، طبيب ومسؤول رئيس في جمعية السرطان الأمريكية، " أرى أملا في هذا النوع من العمل، لكنني لا أرى دليلا على الفرق الذي يمكن ان يحدثه." لكنه لم يقل ما إذا كان الإختبار يحسن نتائج المرضى."

من جهته قال الدكتور تشارلز شابيرو، مدير علم أورام الصدر والسرطان في المركز الطبي بجامعة ولاية أوهايو، " القضية تتعلق بما إذا كانت هذه الاكتشافات المبكرة للخلايا تحدث فرقا .. وأنا لا أعرف سواء كانت تحدث فرقا أما لا."

مع ذلك قال البعض بأن فحوص الدم لاكتشاف سرطان الثدي هي خطوة في الإتجاه الصحيح.

حتى الآن، لم يحصل منتج ClearID على موافقة إدارة الأغذية والأدوية الامريكية، لكنه ليس بحاجة إليها. 


© 2000 - 2020 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك