كيف يمكن لطبيب الأسنان ان يحمي قلبك؟

منشور 25 أيلول / سبتمبر 2016 - 05:00
تأكد من زيارة طبيب الأسنان بانتظام
تأكد من زيارة طبيب الأسنان بانتظام

 بل يمكن أن يحافظ على صحتك بشكل عام. فعدم الاهتمام بنظافة الفم والاسنان يمكن أن تضر بصحة قلبك، وفقا لدراسة جديدة من فنلندا.

بعد فحص حالة أسنان وشرايين أكثر من 500 شخص، اكتشف الباحثون أن اولئك الذين كانوا بحاجة الى علاج الجذر كانوا أكثر من 3 مرات عرضة للإصابة بمتلازمة انسداد شرايين القلب الحادة التي يمكن أن تسبب نوبة قلبية مقارنة مع المرضى الذين يتمتعون بأسنان صحية.

أنت في حاجة الى علاج الجذر إذا كنت في معرضا للاصابة بالعدوى في مركز السن أو الجذر أو الأنسجة المكونة للأسنان. ومن أحد الأسباب الأكثر شيوعا لهذه المشكلة هو تسوس الاسنان العميق، الذي غالبا ما يرجع إلى الاصابة بالتجاويف التي تبقى دون علاج وتزداد سوءا.

ويمكن أن تنتشر البكتيريا المسببة للالتهاب إلى مناطق أخرى من الجسم، وفقا لمؤلف الدراسة جون ليستراند.

وهذا يتضمن قلبك: واذا كنت بالفعل قد اصبت بالضرر، بسبب أمراض القلب، فأن البكتيريا يمكن أن تشعل عدوى خطيرة في قلبك تسمى التهاب الشغاف.

والأكثر من ذلك، يمكن أن يتفاعل جسمك مع البكتيريا من خلال زيادة الالتهاب على نطاق اوسع، كما يقول الدكتور ليستراند، وهذا مشكلة للرجال الذين لا يعانون من مشاكل في القلب.

ويمكن أن تؤدي الالتهابات الكثيرة الى تطوير ترسبات في الشرايين والأوعية الدموية، والتي يمكن أن تضعف أو تضر قلبك.

وهذا يمكن أن يخلق الجلطات الدموية التي تؤدي إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية، وفقا لجمعية القلب الأمريكية.

التهابات قمة الجذر شائعة جدا، حيث تنفذ جمعية اطباء الاسنان الامريكية أكثر من 15 مليون قناة جذر كل عام. ويمكن أن تصيب الرجال في اي عمر.

المشكلة هي، الكثير من الناس لا يعرفون أنهم يعانون من التسوس: وفي كثير من الأحيان، لا يوجد هناك أعراض لأن الأسنان فعليا "ميتة" وليس لديها مصدر مغذ من الدم ولهذا فهي لا تنبهنا لوجود ألم، لذلك يمكن رصد المشكلة باستعمال الأشعة السينية فقط.

تأكد من زيارة طبيب الأسنان بانتظام على الاقل للتنظيف كل 6 أشهر، يقول الدكتور ليستراند.

وهذا سوف يسمح لطبيب أسنانك بالحصول على نظرة فاحصة على صحة أسنانك، والتي سوف تساعده على تحديد عدد المرات التي يجب أن تحصل بها على الأشعة السينية. عادة، يحتاج معظم الرجال للحصول عليها مرة واحدة في السنة.

ولكن ذلك يختلف اعتمادا على التاريخ الطبي وصحة الفم.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك