كيف تتخلصي من الضغوطات النفسية ؟

منشور 03 أيّار / مايو 2005 - 07:06

من منا لا يعاني ضغوطا نفسية وعصبية، تجعلنا أحيانا نفقد توازننا النفسي والعصبي، لكن الحياة لا ينبغي أن تقف هنا..بل يجب أن نكافح ونتحدى من أجل الاستمرارية والعيش بسلام، لأجل هذا..إليك سيدتي بعض النصائح المفيدة لصحتك العقلية والتي ستستطيعين بعدها أن تحققى التغيير المنشود في حياتك عموما.. وما تحتاجين إليه هو فقط جرعات من القوة والإرادة لتحقيق كل ذلك.

 

ابني ثقتك بنفسك عن طريق تحديد قدراتك ونقاط ضعفك معاً، وتقبليهم وابني عليهم كل أهدافك، وابذلي جهدا على قدر استطاعتك.

اقبلي المجاملات أو المساعدات، إذ أن الكثير منا يلاقي صعوبة في تقبل مساعدة الآخرين له أثناء الأزمات تحديداً، لكن كلنا في حاجة لأن نتذكر الإيجابيات عندما تمر بنا أوقات صعبة.

خصصي وقتا للعائلة وللأصدقاء،هذه العلاقات من الضروري أن تنمى، لو أخذتي هذه العلاقات ككونها شيء حتمي روتيني، فإنك لن تشاركي أبداً في الاستمتاع بأوقات البهجة أو المشاركة في الأحزان.

قدمي واقبلي الدعم، إن علاقتك بالأصدقاء والعلاقات الأسرية سوف تزداد ازدهاراً، عندما توضع هذه العلاقات ( تحت الاختبار) وتمر بها العديد من المواقف.

اعملي ميزانية واقعية ،اذ إن المشاكل المادية غالباً ما تسبب ضغط نفسي شديد، ومن أهم ما يسبب هذه المشاكل هو الإنفاق أكثر من اللازم على ما نريد بدلاً مما نحتاج ويكون هذا في أغلب الأحيان هو السبب الرئيسي في الضغط النفسي.


العمل التطوعي ، كونك مشتركة في أي جمعية لتقديم الخدمات يعطيك إحساس بوجود هدف في حياتك وإحساس بالرضا عن نفسك أكثر مما يعطيك العمل المأجور.

تحكمي في ضغوط حياتك، كلنا لدينا الكثير والكثير من الضغوط التي نواجهها في حياتنا، لكن تعلم كيفية التعامل مع هذه الضغوط التي تهدد استقرار حياتنا، ونساعد أنفسنا على تحسن صحتنا العقلية.

اكتسبي القوة من تجارب الآخرين ، مشاركتك في مشاكل الآخرين الذين لديهم خبرة مشابهة، سوف يساعدك في إيجاد حل لمشكلتك وستجعلك هذا أقل عزلة عن ذي قبل.

حاولي التحكم في مزاجك العام ، كلنا نحتاج لإيجاد طرق آمنة وبناءة للتعبير عن مشاعرنا - الغضب والحزن والبهجة والخوف-، فابحثي عن طريقة مناسبة لكي تساعدك في التحكم في طريقة التعبير عن مشاعرك.

تعلمي أن تكوني في سلام دائم مع نفسك ، حاولي معرفة من أنت حقيقة؟ وما الذي يسعدك؟ حاولي عمل توازن بين ما تستطيعين تغييره وما لا تستطيعين عمله.

 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك