طبيب البوابة: هل أنت مدمن على هاتفك الذكي؟

منشور 28 شباط / فبراير 2017 - 04:36
التكنولوجيا تسبب التوتر
التكنولوجيا تسبب التوتر

يبدو أن الإدمان على استخدام الهواتف الذكية أصبح يأخذ أبعادا جديدة. فوفقا لدراسة جديدة تبين أن 8 من أصل 10 أشخاص لا يستطيعون الابتعاد عن هواتفهم الذكية أو الأجهزة والأدوات الحديثة الأخرى المرتبطة بالإنترنت، في حالة اضطراب شبيهة بالاعتماد على مادة مخدرة!

وقال 86 في المئة من الأشخاص الذين شملتهم الدراسة انهم يقومون بتفقد رسائل البريد الإلكتروني، والنصوص أو حسابات وسائل الاعلام الاجتماعي على مدار الساعة كل يوم، نشرت الدراسة كاملة في تقرير خاص بجمعية علم النفس الأمريكية.

وشارك في المسح، الذي اجري في الولايات المتحدة الأمريكية، أكثر من 3.500 من الأشخاص البالغين، حيث وجد الباحثون أن "المدمنين" أو الأشخاص الذين تفقدوا هواتفهم باستمرار طوال اليوم كانوا يعانون من مستويات مرتفعة من الإجهاد مقارنة مع الأشخاص الذين أمضوا وقتا أقل مع الأجهزة الذكية.

بشكل عام، قال خمس مشاركين بأن التكنولوجيا تسبب لهم التوتر.

ويبدو أن وسائل الإعلام الاجتماعي هي المذنب الأكبر: حيث أكد 42% من المستخدمين بأن المحادثات السياسية والثقافية على صفحات التواصل الاجتماعي سببت لهم التوتر كما شعروا بالقلق من تأثيرها على الصحة العقلية والجسدية – ولكن في المقابل 27 في المئة فقط من الأشخاص الأقل تعلق بهواتفهم شعروا بنفس الطريقة.

ولم تشمل الدارسة المراهقين، والأطفال الذين يعانون من نفس الاضطراب أو الاعتماد على الأجهزة الذكية والحديثة. ويتوقع أن تكون النتائج مماثلة حيث أصبح الاعتماد على الأجهزة الذكية بين صفوف المراهقين أشبه بالإدمان. 


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك