دراسة: الملاكمة أكثر خطورة من الفنون القتالية الأخرى

منشور 09 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 04:25
الملاكمة هي الأقسى بين الرياضات القتالية
الملاكمة هي الأقسى بين الرياضات القتالية

تشكل الملاكمة خطرا أكبر للإصابات الخطيرة أكثر من اي فنون قتالية أخرى تملك سمعة القسوة والدموية، وفقا لدراسة جديدة.

وأوضح مؤلف الدراسة شيلبي  كاربمان، طبيب الطب الرياضي في عيادة غلين ساثر للطب الرياضي، جامعة ألبرتا في كند، "نعم، أنت أكثر احتمالا للاصابة إذا كنت مشاركا في الفنون القتالية المختلطة، ولكن شدة الإصابة عموما تكون أقل مما لو كنت تمارس الملاكمة".

واشار كاربمان، "معظم الدم الذي تراه في الفنون القتالية المختلطة هي من أنوف اللاعبين أو جروح الوجه؛، وهي عادة لا تميل إلى أن تكون بهذه الحدة ولكنها تبدو أسوأ بكثير مما هي عليه في الواقع".

واستعرض الباحثين نحو عقد من الزمن من البيانات من الفحوص الطبية لمجموعة من الفنون القتالية المختلطة ومباريات الملاكمة فوجدوا أن لاعب الفنون القتالية المختلطة (MMA)  يواجه خطرا أعلى بقليل للاصابة بالإصابات الطفيفة.

ومع ذلك، الملاكمين هم الأكثر ميلاً للتعرض للاضرار الجسيمة مثل الارتجاج وغيرها من صدمات الرأس، وفقدان الوعي، وإصابات العين، وكسور الأنف والعظام.

وشملت الدراسة مراجعة لسجلات أكثر من 1181 لاعب فنون قتالية و 550 ملاكم شاركوا في مباريات في ادمونتون بين عامي 2003 و 2013.

فووجد الباحثون أن 59.4 في المئة من لاعبي الفنون القتالية اصيبوا بنوع من الإصابة في وجوههم - أعلى بكثير من معدل إصابة الملاكمين التي قدرت بحوالي 49.8 في المئة.

وكانت معظم هذه الإصابات عبارة عن كدمات ورضوض. لكن الملاكمين كانوا أكثر عرضة للاصابة بفقدان الوعي أثناء المباراة (7.1 في المئة مقارنة مع 4.2 في المئة بالاضافة الى إصابات خطيرة في العين.

وكان الملاكمون أيضا أكثر احتمالاً لتلقي الرعاية الطبية بسبب الإصابات التي لحقت بهم أثناء النوبات.

نشر البحث في المجلة السريرية للطب الرياضي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك