من هي المرأة الألفا، وما هي شخصيتكِ؟

منشور 10 أيلول / سبتمبر 2015 - 04:52
هل أنت مطيعة أم قيادية؟
هل أنت مطيعة أم قيادية؟

تمام مثل الرجل الألفا، تلقب النساء اللاتي يملكن سلوكاً قوياً في الحياة العامة بالأنثى الألفا، هي ظاهرة مقبولة في المجتمع.

وتمتاز هذه المرأة بالطموح الأكثر من اللازم، فهي امرأة قوية لا تمانع في القيام بشيء إضافي للتأكيد على موقفها في الحياة العامة أو الخاصة. وهذه المرأة لا تخاف من طلب ما تريد ولن تعتذر عن سلوكها الإستقلالي. ولكن في سعيها لتحقيق العظمة والمجد، هل تتخطى ذلك الخط الرفيع من الأخلاق وتصبح ما يمكن وصفه بالألفا الجديدة من الإناث ؟

يمكن أن تكون المرأة الألفا أي شخص ...

للأسف، يمكن أن يصبح التعامل مع هذه المرأة القوية صعباً على الآخرين. وعندما تستخدم النساء القوة، والترهيب، والاستبداد يمكن أن يقع الرجال بسهولة تامة تحت سيطرتهن. تقول عالمة النفس السريرية الدكتورة فاركا تشولاني، "إذا كانت الأعراض شديدة ، فأنا اطلق على الحالة اضطراب الشخصية الحدية الشديد مع سمات نرجسية".

تمييز مثل هذه المرأة عبر سلوكها اليومي أمر صعب جداً. فقد تكون أي شخص من عائلتك أو أي شخص تلتقي به بشكل منتظم.

السبب الجذري ...

تشعر الدكتورة تشولاني بأن السبب الأساسي ينبع من الطريقة التي خضعت بها القوالب النمطية بين الجنسين إلى تغيير في المجتمع. وقالت، "هناك غموض حول الترسيم الاجتماعي  لأدوار الرجل والمرأة مع خليط منه في مكان ما".

من جهتها قالت عالمة النفس الدكتورة سيمة هينغوراني ، "ومع ذلك، يمكن تتبع السلوك العدواني بشكل واضح من خلال العودة إلى الطفولة مشوهة للشخص ". وأضافت، " لقد اعترفت العديد من هؤلاء النساء التي تحدثت معهن أنهن لم يشعرن بأي قيمة ذاتية عندما كن يكبرن".

كما أنهن قد يكن قد تعرضن إلى اعتداء جسدي. تقول هينغوراني ، "عدم وجود (شبكة أمان) من الأقارب والأسرة يمكن أن يجعلهن شيطانيات، " واضافت، " كما أن دخولهن في سلسلة من العلاقات المختلة قد يسيء إلى صورتهن. ففي الكثير من الأحيان يتم رفض هؤلاء النسوة  مما يسبب "خدراً عاطفياً" وارتداء أقنعة مختلفة في المجتمع". الدخول في علاقة عاطفية ليس بالأمر السهل بالنسبة لهؤلاء النسوة لأنهن يردن دائما أن يكون في مقعد السائق.

هناك وسيلة للخروج ...

تقترح الدكتور شولاني علاجاً. تقول شولاني، " تصحيح الشخصية من خلال العلاج يمكن أن ينجح في الحالات المزمنة"، كما تؤكد الدكتورة هينغوراني أن الإدراك هو المفتاح. "إنه لأمر جيد أن يكون الطموح هدفاً ولكن أن تصبحي امرأة ألفا بشدة والتخلي عن المشاعر أمر غير سليم".

مشاهير النساء الألفا:

هيلاري كلينتون

كوندوليزا رايس

إيفانكا ترامب

أوبرا وينفري

هذه هي المجموعات الأساسية من الشخصيات. فأيهما أنتِ؟

ألفا: شخصية قيادية، ذات ثقة كبيرة بنفسها، وهي امرأة صلبة وذكية جداً.  

بيتا: شخصية خجولة وتفضل أن تكون مساعد جانبي أو منفذ تحت قيادة المرأة الألفا. وعادة لا يستطعن إحتلال المناصب الأولى لذلك يرضين بالمناصب الثانوية.

غاما: شخصية غير شعبية، فهي عادة تتحدث بمرارة عن تجاربها في الحياة وغالباً ما يجلسن في زاوية القاعة.

زيتا: شخصية ذكية، وأنيقة، وغالباً ما توفر الأجواء المضحكة والمسلية للمجموعة.

اوميغا: شخصية غير مبالية وغالبا ما تعتبر غير ودية وغير مرغوب فيها، وهي تسعى للحصول على الأشياء وفقا لشروطها ولا تنتمي إلى جماعة.

دلتا: شخصية مطيعة، تذهب مع التيار، الدلتا سعيدة لمجرد وجودها على قيد الحياة.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك