هل أنت بحاجة إلى استراحة من وسائل التواصل الاجتماعي؟

منشور 06 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2019 - 04:30
هل أنت بحاجة إلى استراحة من وسائل التواصل الاجتماعي؟

غني عن القول أن وسائل التواصل الاجتماعي، أداة مفيدة للتواصل والمعرفة ولكنها تسبب الادمان. سواء كان الامر تصفحا روتينيا لقراءة موجز الأخبار أو مشاهدة مقاطع الفيديو عند الاستيقاظ أو قبل النوم، فإن الإدمان على الإنترنت هو فخ يبدو أنه من الصعب مواجهته. ومع استمرار ارتباط كل مناحي حياتنا بالهواتف النقالة من جداول المواعيد الى رسائل التهنئة والتعزية والتواصل الاجتماعي، فمن المهم جدا ان تعرف مدى تأثير هذه العادة السيئة على صحتك. اذا كنت تعاني من الاعراض المذكورة أعلاه فيجب ان تبدء في رحلة العلاج فوراً:

خذ استراحة!

على غرار حمية التخلص من السموم والتطهير ، هناك اليوم حمية التخلص من سموم الانترنت والهواتف النقالة أيضا. خذ قسط من الراحة من أجل عقلك!

التصفح بدون هدف على وسائل التواصل الاجتماعي يعادل إدمان الأكل أو الشراهة. فلا ينبغي اللجوء الى تصفح مواقع التواصل الاجتماعي عندما تشعر بالملل فهذا ليس الهدف منها. اذا كنت تجلس في المنزل وتشعر بالملل قم بتوجيه اهتمامك لنشاط أخر مفيد لعقلك وصحتك حتى لو كان على الهاتف هناك تطبيقات متنوعة تعليمية وتثقيفية مفيدة لك أكثر من متابعة صور المشاهير.

هل تشعر بالقلق اذا لم تمسك الهاتف

هل تشعر بالتوتر أو القلق أو الحالة المزاجية السيئة عندما يكون هاتفك بعيدا عن متناول يدك أو بعيدًا عنك؟ هل تشعر عندما تكون خارج التغطية بأنك اعزل وتفضل البقاء متصلاً بالإنترنت؟ إذا كان كل هذا يجعلك تجيب نعم ، فأنت في تعيش دوامة الإدمان الالكتروني. ويجب ان تتعلم تدريجيا كيف تفصل نفسك عن عالم وسائل التواصل الاجتماعي المزيف وتعود الى ارض الواقع وتمارس نشاطات حقيقية.

الشغف بالإنستغرام وسناب شات

هل تشعر أنك ترغب في شراء شيء ما أو تناول طعام ما لمجرد التقاط صور واضافتها على حسابك الشخصي؟ هل تشعر بالغيرة عندما تشاهد صور المؤثرين الاجتماعيين يقومون بشراء وارتداء الثياب الفاخرة وزيارة الأماكن المختلفة؟ هل يدفعك هذا الى الشعور بأنك اقل جمالا ومالا منهم؟ ويدفعك للشراء فوق طاقتك؟ الا ترى الآن بأن ما تقوم به سلوك خاطئ ويضر بك!

هل تشعر بألم في معصميك أو يديك أو الرقبة

لا تعمل وسائل التواصل الاجتماعي على استنزاف عقل فقط بل يمكن أن تؤدي أيضًا إلى الألم البدني والمخاطر الصحية الأخرى. إذا كنت تقضي الكثير من الوقت على الهاتف والأجهزة الذكية ، فلا بد من انك تعاني من الألم حول الرسغين واليدين و"فقرات الرقبة"، بالإضافة الى البطء أو الثقل حول العينين. وهذه كلها من أعراض الإدمان على وسائل التواصل الاجتماعي.


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك