خبير إسرائيلي: اليهود لم يعودوا أغلبية بين النهر والبحر

منشور 26 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2010 - 12:45

قال خبير في الديمغرافيات اليهودية إن اليهود لم يعودوا أغلبية في الأراضي الممتدة من نهر الأردن إلى البحر الأبيض المتوسط.

وأشار الخبير سيرجيو ديللا بيرغولا وهو بروفسور في الجامعة العبرية لصحيفة (جيروزاليم بوست) الإسرائيلية إلى أن اليهود ـ الذين تعترف بهم الحكومة الإسرائيلية ـ اليوم يشكّلون أقل من نصف السكان في إسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال: إذا سأل أحد متى سيفقد اليهود الأغلبية، فلقد حصل ذلك، مضيفاً "إذا جمعنا الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية بينهم العمال الأجانب واللاجئون الذين زاد عددهم باضطراد في السنوات الأخيرة، واستثنينا الإسرائيليين الذين نفذوا هجرة إلى إسرائيل (علياه aliya) بموجب قانون العودة ولكن لا تعترف وزارة الداخلية بهم كيهود، فإن اليهود يشكلون أقل من 50% من السكان".

وأوضح انه لم يستند إلى الشريعة اليهودية في حساباته، وقال "بدلاً من ذلك استخدمت التعريف الاجتماعي الأساسي للسكان: أي من يعرّف على أنه يهودي ومن هو من والدين يهود وليس لديه دين آخر".

وأصدر ديللا بيرغولا الثلاثاء الماضي تقريراً بالتعاون مع بنك البيانات اليهودي الأمريكي الشمالي والاتحادات اليهودية في أمريكا الشمالية، كشف فيه أن عدد اليهود في العالم 13 مليونا و428 ألفا و300 شخص.

وكانت الإحصاءات الفلسطينية للعام 2008، أظهرت ان 3.76 مليون فلسطيني يعيشون في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية، أي في ارتفاع بنسبة 30% عن 2.89 مليون في العقد السابق.

أما مكتب الإحصاء الحكومي الإسرائيلي فأشار في إحصاءات العام الماضي إلى أن عدد اليهود في إسرائيل والمستوطنات بلغ 5 ملايين و569 ألف و200 أي 75.5% من السكان.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك