روس زار "إسرائيل" ومبعوث نتنياهو يزور واشنطن

منشور 09 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:29

زار مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الشرق الأوسط دنيس روس إسرائيل والسلطة الفلسطينية خلال نهاية الأسبوع الماضي فيما سيسافر المحامي يتسحاق مولخو مبعوث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الأسبوع الحالي إلى واشنطن للبحث مع مسؤولين في الإدارة الأميركية في احتمالات استئناف العملية السياسية بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقالت صحيفة "هآرتس" الأحد 9-1-2011 إن روس التقى مع نتنياهو يوم الجمعة الماضي واتفق معه على أن يحضر مولخو إلى واشنطن في موازاة حضور مندوب فلسطيني إلى العاصمة الأميركية.
وسيلتقي مولخو ومندوب فلسطيني، يرجح أن يكون رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، كل على حدة مع مسؤولين أميركيين في واشنطن.

وتستبعد إسرائيل احتمال عقد لقاء بين مولخو والمندوب الفلسطيني خلال زيارتهما إلى واشنطن لكن الجانب الأميركي سيحاول بلورة مسار يسمح باستئناف المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية.

ويذكر أن الفلسطينيين أوقفوا المفاوضات المباشرة مع إسرائيل في أعقاب استئناف الأخيرة لأعمال البناء الاستيطاني في 26 أيلول الماضي.

وبدأت إسرائيل اليوم بأعمال بناء بؤرة استيطانية جديدة في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية وهدمت قسما من فندق "شيبرد" الذي ستقام المستوطنة الجديدة مكانه.

وبين المواضيع التي بحثها روس في إسرائيل كان موضوع مشروع قرار بالتنديد بالاستيطان الذي يعتزم الفلسطينيون تقديمه إلى مجلس الأمن الدولي.

ووفقا للتقارير الإسرائيلية فإن مشروع القرار الفلسطيني يحظى بتأييد 14 دولة من بين الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، والدولة الـ15 هي الولايات المتحدة، التي تتحسب إسرائيل من ألا تستخدم حق النقض (الفيتو) لمنع صدور قرار يدين الاستيطان.

ولم تتلق إسرائيل حتى الآن تأكيدا أميركيا على استخدام الفيتو ضد مشروع القرار الفلسطيني لكن التقديرات في إسرائيل هي أن الرئيس الأميركي باراك أوباما سيقرر في نهاية المطاف استخدام الفيتو.

 

 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك