صحيفة : تصاعد التوتر على الحدود بين قطاع غزة واسرائيل

منشور 09 كانون الثّاني / يناير 2011 - 07:37
حالا من التوتر المتصاعد تسود الان على الحدود بين قطاع غزة واسرائيل
حالا من التوتر المتصاعد تسود الان على الحدود بين قطاع غزة واسرائيل

اكدت صحيفة (جيروزاليم بوست) الاسرائيلية اليوم الاحد ان حالا من التوتر المتصاعد تسود الان على الحدود بين قطاع غزة واسرائيل بعد هجمات فلسطينية عدة وقعت الاسبوع الماضي.

واوضحت الصحيفة ان جنديا اسرائيليا قتل الاسبوع الماضي واصيب اربعة اخرون في اشتباك مع مقاتلين فلسطينيين فيما جرح يوم امس ثلاثة عمال في احدى القرى الزراعية جنوب اسرائيل بعد ان اطلقت قذائف هاون من قطاع غزة نحوها.

وذكرت "ان سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين اعلنت مسؤوليتها عن اطلاق قذائف الهاون التي تسببت في جرح العمال الثلاثة".

واعلن الجيش الاسرائيلي "ان قذيفة هاون من تلك التي اطلقت يوم امس ضربت مبنى في القرية الزراعية التابعة لمنطقة (شاعر هنيغب) القريبة من قطاع غزة".

واضافت الصحيفة انه اثناء ساعات الليلة الماضية اطلق الفلسطينيون من قطاع غزة قذيفة اخرى انفجرت في منطقة مفتوحة في جنوب اسرائيل دون ان تسفر عن وقوع اصابات او اضرار.

وبينت ان صاروخا اخر اطلق من القطاع نحو اسرائيل والذي انفجر في (شاعر هنيغب) ولم يسفر عن وقوع خسائر بشرية أو مادية.

وقالت "ان صاروخا اطلق قبل منتصف الليلة الماضية من القطاع وضرب شاحنة نقل اصيبت بأضرار كما اصيب سائقها بجراح قبل ان ينقل الى مستشفى قريب لتلقي العلاج".

وكان جندي اسرائيلي قتل يوم الجمعة الماضية في اشتباك وقع مع مقاتلين فلسطينيين على الحدود مع قطاع غزة اثناء محاولتهم زرع عبوات ناسفة على الحدود مع اسرائيل.

وكشف تحقيق اجراه الجيش الاسرائيلي "ان وحدة اخرى من الجيش الاسرائيلي وصلت الى مكان الاشتباك واطلقت قذائف نحو المقاتلين الفلسطينيين غير ان واحدة منها انحرفت عن الهدف بمسافة 300 متر وانفجرت الامر الذي ادى الى مصرع الجندي الاسرائيلي".

واظهر التحقيق "ان خلية المسلحين الفلسطينيين نصبت كمينا لدورية من الجيش الاسرائيلي كانت تمر في المنطقة وفتحت النار عليها اثناء مرورها على الحدود الفاصلة بين القطاع واسرائيل".

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الجيش قوله ان ثلاثة مقاتلين فلسطينيين اصيبوا بنيران جنود الجيش خلال الاشتباك الذي جرى معهم غير انهم نجحوا في الانسحاب من المكان.

وذكرت الصحيفة ان الجيش الاسرائيلي قرر بعد هذا الحادث وقف العمل بنظام توجيه قذائف الهاون (كيشيت) والذي استخدم خلال الاشتباك مع المقاتلين الفلسطينيين حيث قتل احد الجنود عن طريق الخطأ.

وكان قائد المنطقة الجنوبية في الجيش الاسرائيلي اللواء تال روسو زار يوم امس القرية الزراعية (شاعر هنيجب) حيث تعهد "برد من جيشه على الهجمات".

وابلغ روسو سكان القرية والصحفيين الذين رافقوه "سنحاسب هؤلاء المسؤولين عن عمليات اطلاق القذائف والصواريخ".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك