فرنسا تؤكد لاسرائيل من جديد ان الوضع القائم لم يعد محتملا

منشور 25 أيّار / مايو 2011 - 03:43

قالت وزارة الخارجية الفرنسية ان وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه الاربعاء اكد مجددا لنظيره الاسرائيلي افيغدور ليبرمان ان الوضع القائم في الشرق الاوسط لم يعد محتملا. 
واعلن المتحدث باسم الخارجية برنار فاليرو للصحافيين ان جوبيه شدد خلال لقاء بين المسؤولين في مقر وزارة الخارجية على ان "الوضع القائم لم يعد محتملا". 
واضاف فاليرو ان جوبيه "شدد غداة كلمتي الرئيس الاميركي باراك اوباما ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في واشنطن على ان يتحمل الجانبان مسؤولياتهما لاعادة اطلاق جهود السلام بحلول ايلول/سبتمبر 2011". 
واوضح ان اعادة اطلاق عملية السلام يجب ان تتم "بالاستناد الى معايير محددة ومتوازنة باتت تلقى اجماعا دوليا واسعا"، مشيرا ضمنا الى اعتبار حدود 1967 اساسا للمفاوضات حول رسم حدود دولة فلسطينية مستقبلية. 
وكان ليبرمان توجه الى باريس للمشاركة في الذكرى الخامسة لانشاء منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ومقرها في العاصمة الفرنسية، الاربعاء. 
ويعتزم الفلسطينيون بعد تعطل عملية السلام، الحصول على اعتراف بدولتهم امام الجمعية العامة للامم المتحدة في ايلول/سبتمبر وهي مبادرة تعارضها اسرائيل والولايات المتحدة. 

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك