فوجيتسو تكشف النقاب عن كمبيوتر محمول جديد مخصص للأعمال

بيان صحفي
منشور 29 أيّار / مايو 2011 - 09:14
الكمبيوتر المحمول الجديد  لايف بوك بي 711
الكمبيوتر المحمول الجديد لايف بوك بي 711

أعلنت اليوم شركة فوجيتسو أن كمبيوترها المحمول الجديد لايف بوك بي 711 (LifeBook P771) المخصص للأعمال سيصل إلى أسواق الشرق الأوسط مع نهاية شهر مايو الحالي. ويتمتع هذا الكمبيوتر بالمتانة العالية التي تجعله مؤهلا لأصعب الاستخدامات الجوالة، كما أنه يتميز بالحجم الصغير والوزن الخفيف البالغ 1.3 كيلوغرام وعمر البطارية الطويل، إضافة إلى التصميم المرن الذي يتيح إضافة بعض المكونات أو فكها بسهولة، مما يجعل كمبيوتر لايف بوك بي 711 مثاليا للاستخدامات الجوال الفائقة.

يصل عمر بطارية الكمبيوتر الجديد إلى 18 ساعة، ويعود الفضل في ذلك إلى عوامل عديدة تتمثل في الاعتماد على أحدث تقنيات شرائح إنتل،ووجود معالج ذو استهلاك منخفض للطاقة ULV، والاعتماد على أقراص تخزين من نوع SSD بدلا من الأقراص الصلبة التقليدية (وهو خيار إضافي)، بالإضافة إلى وجود بطارية إضافية يمكن تثبيتها في منفذ مخصص لها.

وتعليقا على وصول الكمبيوتر الجديد إلى المنطقة، قال تشاندان ميهتا مدير تسويق المنتجات في فوجيتسو تكنولوجي سوليوشنز: "يمثل كمبيوتر لايف بوك بي 711 أحد أفضل كمبيوتراتنا المحمولة والمخصصة للاستخدامات المتقدمة، ورغم أنه مصمم لتطبيقات الأعمال بصورة رئيسية، إلا أنه يتمتع بمزايا كبيرة في تشغيل الوسائط المتعددة، مما يجعله مناسبا لكافة الاستخدامات اليومية، إنه باختصار الكمبيوتر المثالي لرجال الأعمال".

تعدد الاستخدامات هو السمة المميزة لكمبيوتر لايف بوك الجديد، وذلك مع وجود منفذ لتوصيل سواقة أقراص دي في دي خارجية وبطارية إضافية، أو يمكن عدم توصيل هذه المكونات للحفاظ على الوزن الخفيف للكمبيوتر، مما يضمن تلبية الكمبيوتر لكافة ظروف الاستخدام، سواء أثناء العمل، أو بعد انقضاء اليوم حيث يمكن استخدام الكمبيوتر لأغراض الترفيه.

ولاشك أن الكمبيوترات المحمولة الفائقة تصبح هدفاً مغرياً للسرقة، ولذلك عمدت شركة فوجيتسو إلى تزويد كمبيوتها الجديد بمزايا للحماية مثل التقنية المتقدمة للحماية من السرقة ATP، ومنفذ اختياري لتسجيل الدخول إلى الكمبيوتر اعتمادا على بصمة الإصبع، إضافة إلى تقنية إضافية لحماية البيانات تتوفر بشكل اختياري في كافة كمبيوترات لايف بوك من فوجيتسو.

يتعرض الكمبيوتر المحمول بطبيعة الحال إلى الصدمات والاهتزازات في الاستخدامات اليومية الجوّالة، وتؤثر هذه العوامل بشكل مباشر على المكونات الداخلية للكمبيوتر، ولذلك فقد زوّدت فوجيتسو كمبيوتر لايف بوك الجديد بغطاء متين مصنوع من المغنزيوم الصلب والخفيف الوزن في الوقت ذاته، كما زوّدته أيضا بحسّاس للاهتزازات لحماية قرص التخزين ومحتوياته لدى تعرض الكمبيوتر للسقوط أو الصدمات، أما ميزة حماية التسرّب في لوحة المفاتيح فستنال إعجاب المستخدمين الذين اعتادوا على احتساء القهوة أو الشاي لدى استخدام الكمبيوتر.

خلفية عامة

فوجيتسو

تعتبر «فوجيتسو» الشركةٌ الرائدة في مجال تزويد حلول الأعمال التي تستند إلى تقنية المعلومات للأسواق العالمية. وبامتلاكها لأكثر من 170,000 موظف ممن يوفرون الدعم لعملاء الشركة المنتشرين في أكثر من 70 بلداً حول العالم، تجمع فوجيتسو بين خبرة الكبيرة للعديد من شركات الأنظمة والخدمات العالمية التابعة لها مع أفضل منتجات الاتصالات والحوسبة ذات الموثوقية العالية والإلكترونيات الدقيقة المتطورة بهدف توفير القيمة المضافة للعملاء.

ومن مقرها في طوكيو، حققت فوجيتسو ليمتد (المدرجة للتداول في بورصة طوكيو تحت الرمز: 6702) إيرادات قوية بلغت 4.6 تريليون ين ما يعادل (50 مليار دولار أمريكي) للسنة المالية المنتهية بتاريخ 31 مارس 2010. 

الأميرة بياتريس تُغرّد ردّاً على كريسي تيغن.. والأخيرة "مصدومة"!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 01:32
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن

في تبادل تغريداتٍ فريدٍ من نوعه حصل يوم أمس الخميس، لم تتوقّع "عميدة" تويتر الممثلة العالمية "كريسي تيغن" أن تحصُلَ على ردٍّ ملكي من قِبل الأميرة بياتريس.

كعادتها، تُغرّد كريسي تيغن بكُلّ شيءٍ يخطر على بالها، وفي يوم أمس كتبت عبر حسابها في تويتر بأنّها تُحب الاسم "بي"، عِلمًا بأنّ لقب الأميرة بياتريس هو Bea، فقالت: "بي اسمٌ رائع، أرجو من أحدٍ منكم أن يُسمّي ابنته بي، فأنا لستُ مُستعدّةً لابنةٍ أخرى، وجون يرفض فكرة تبنّي كلبٍ جديد، وأنا سأكون والدتها بالمعمودية".

وما إن كتبت كريسي هذه الكلمات، حتّى بدأ المُتابعات بنشر صورِ بناتهن اللواتي يحملن الاسم "بي"، بل ووعدها آخرون بأنهم سيُسمّون ابنتهم المُقبلة "بي"، ليأتّي الرّد المُفاجئ من الأميرة البريطانية "بياتريس" قائلةً: "سأعشق أن أكون ابنتك بالمعمودية".

صُدمت تيغن من رد الأميرة غير المُتوقّع، وما كان منها إلّا أن تكتُبَ هذه الكلمات ردًّا عليها "يا إلهي.. يا إلهي.. يا إلهي" من شدّة الصّدمة، بل وصُدم مُتابعوها معها، فرد الأميرة أدخلهم في دهشةٍ إيجابية، إذ قال أحدهم: "انظروا من عاد إلى تويتر"، وقال آخر: "هل تستطيع ذكر ثنائي أكثر أيقونية من هذا"، وعلّق ثالث: "عميدة تويتر وسموّها الملكي الأميرة بياتريس.. هذا أفضل تفاعل رأيته على تويتر.. سلّمي لي على كيت".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
أحمد الدويب
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن