فوزان صعبان ليوفنتوس وميلان في الدوري الايطالي

منشور 26 نيسان / أبريل 2012 - 09:39

اشعل نوفارا الذي يبدو في طريقه إلى الدرجة الثانية، الصراع على المركز الثالث، الاخير المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعد أن اسقط ضيفه لاتسيو 2-1 في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإيطالي.

وكانت الفرصة متاحة امام لاتسيو للاقتراب اكثر من حسم هذا المركز لمصلحته لو نجح في الخروج فائزا من مواجهته مع مضيفه الجريح، الا ان فريق العاصمة عجز عن تحقيق الفوز للمرحلة الثالثة على التوالي (هزيمتان وتعادل) بعد ان وجد نفسه متخلفا بالنيران الصديقة لان الفرنسي موديبو دياكيتيه افتتح التسجيل لاصحاب الارض عن طريق الخطأ في مرمى فريقه (34)، قبل ان ينجح انطونيو كاندريفا في ادراك التعادل بعد ثلاث دقائق فقط (37).

وبقيت النتيجة على حالها حتى الدقائق العشر الاخيرة عندما تمكن جوزيبي ماسكارا من منح صاحب الارض فوزه الاول في مبارياته الست الاخيرة (80).

وفشل اودينيزي في اللحاق بلاتسيو لانه لم يكن افضل حاتلا منه بعد ان سقط في عقر داره امام انتر ميلان فوقف رصيده عند 52 نقطة وبقي خامسا بفارق الاهداف امام الانمتر بالذات.

وافتتح المدافعه البرازيلي دانيلو التسجيل لاودينيزي بتسديدة بعيدة المدى (6)، ورد الفريق الزائر بالطريقة ذاتها تماما عن طريق الالماني ويسلي شنايدر بقذيفة من خارج المنطقة مدركا التعادل (10).

ومنح شنايدر التقدم للضيوف بعد ان تلقى كرة داخل المستطيل الصغير من الارجنتيني دييغو ميليتو (28) قبل ان يعزز الارجنتيني ريكاردو الفاردو ذا التقدم بالهدف الثالث مستفيدا من تمريرة الكولومبي فريدي غوارين (37).

وكان نابولي المستفيد الاكبر بعد فوزه على مضيفه ليتشي بهدفين نظيفين رافعا رصيده الى 54 نقطة نقلته الى المركز الرابع وصار على بعد نقطة واحدة من لاتسيو.

وافتتح السلوفاكي ماريك هامسيك التسجيل بصاروحية من خارج المنطقة (5)، وعزز الاوروغوياني ادينسون كافاني بالهدف الثاني اثر كرة بينية من غوكهان اينلر تابعها فش شباك ماسيميليانو بيناسي (51) رافعا رصيده الى 21 هدفا في المركز الثاني على لائحة ترتيب الهدافين.

وحقق كل من يوفنتوس المتصدر وميلان الثاني وبطل الموسم الماضي فوزا صعبا وبنتيجة واحدة 1-صفر الاول على مضيف تشيزينا الاخير، والثاني على ضيفه جنوى السابع عشر ليبقى الفارق بين المتنافسين على اللقب 3 نقاط (74 مقابل 71).

ويدين فريق "السيدة العجوز" بفوزه والنقاط الثلاث الى البديل ماركو بورييلو الذي دخل مكان اليساندرو ماتري (74) وسجل الهدف الوحيد بعد 5 دقائق بعدما تلقى تمريرة رأسية من المونتينيغري ميركو فوسينيتش داخل المنطقة تابعها بيسراه في شباك فرانشيسكو انطونيولي (79).

من جانبه، انتظر ميلان حتى الدقيقة 86 لتحقيق الفوز عبر الغاني كيفن برانس بواتينغ بديل الهولندي مارك فان بومل وبعد ان نقصت صفوف جنوى طرد الصربي بوسكو يانكوفيتش لنيله البطاقة الصفراء الثانية (72).

وسقط روما في العاصمة امام ضيفه فيورنتينا بهدف لفرانشيسكو توتي (71) مقابل هدفين للمونتينيغري ستيفان يوفيتيتش في الدقيقة الثانية فارتفع رصيد اللاعب الى 14 هدفا، واندريا لاتزاري (90+2).

ووقف رصيد روما عند 50 نقطة وتراجع الى المركز السابع.

وسقط باليرمو بدوره امام ضيفه بارما بهدف سجله الاوروغوياني ابل هرنانديز من ضربة رأس (6) مقابل هدفين لستيفانو اوكاكا تشوكا (55 من ضربة رأس ايضا) والفرنسي جوناتان لودوفيك بيابياني (70).

وتعادل سيينا مع بولونيا بهدف لماتيو ديسترو (52) مقابل هدف لالسياندرو ديامانتي (69).


Publishing Rights Reserved to Bahrain News Agency © 2003 - 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك