مجموعة الطيار للسفر تطلق أول تطبيق متكامل لحجوزات الطيران لمستخدمي الهاتف الجوال في الشرق الأوسط

بيان صحفي
منشور 04 أيّار / مايو 2011 - 06:12

أعلنت مجموعة الطيار للسفر، إحدى أكبر شركات السفر والسياحة في المملكة العربية السعودية، عن إطلاقها أول تطبيق متكامل لحجوزات الطيران لمستخدمي الآي-فون في الشرق الأوسط، ضمن فعاليات معرض سوق السفر العربي، وذلك بالتعاون مع شركة أماديوس وشركة توشير السعودية. 

وتحرص مجموعة الطيار للسفر في كل سنة على أن تكون مشاركتها تفاعلية ومميزة  وفرصة مثالية للتفاعل مع عملائها ولتعريفهم على الخدمات المتكاملة والمتنوعة التي تقدمها للشركات والأفراد على حد السواء.  وتأتي خدمة الحجز عن طريق الآي-فون ضمن مواكبة المجموعة لآخر التطورات التقنية والخدمية في سوق السفر العالمي واستجابة لتطلعات السوق العربي الذي يسعى دائما لكل جديد. 

وعلى أهمية خدمة الحجز عن طريق الآي-فون التي تطلقها المجموعة لأول مرة في الشرق الأوسط، علق الدكتور فهد الجربوع، الرئيس التنفيذي لـ"مجموعة الطيار للسفر" قائلا:" نحن سعداء بإطلاق هذه الخدمة الجديدة التي ستجعل من خدمة الحجز لدينا أكثر سهولة وتوفيرا للوقت والجهد. ويأتي هذا التعاون مع توشير وأماديوس كجزء من استراتيجيتنا لتوفير أعلى مستويات الجودة للخدمات وتلبية لراحة ورفاهية عملائنا، بل أننا جعلنا من خدمة الحجز متعة بتقديم أحدث الحلول المبتكرة حصريا لعملائنا بالشرق الأوسط، لنمنحهم بذلك شعورا خاصا بالتميز".  

وأكد نشأت بخاري، مدير عام شركة أماديوس بالسعودية، على مزايا هذه قائلا:" تعد تطبيقات الآي-فون من توشير ترافل والمدعومة من قبل أماديوس لخدمات تكنولوجيا الويب، الأولى من نوعها في المملكة العربية السعودية. وتوفر شركة أماديوس الرائدة الحلول المبتكرة  للتفاعل مع المسافرين حول العالم. وأحدث التكنولوجيا لوكلاء السفر لتحسين مبيعاتهم، وزيادة كفاءة عملهم وتنويع الاختيارات لعملائهم". 

وفي نفس السياق قال المهندس منصور العبيد، الرئيس التنفيذي لشركة توشير السعودية:" نحرص دائما على توفير أحدث التكنولوجيا لعملائنا ايمانا منا بضرورة تطوير مجتمعنا وحرصا على رفاهيته، ويسعدنا التعاون مع "مجموعة الطيار للسفر" باعتبارها الشريك المثالي لمثل هذه التطبيقات نظرا لما تتمتع به من بنية تحتية متينة وقاعدة عملاء واسعة ومتنوعة". 

هذا وتقدم مجموعة الطيار خدمات الشحن وتأجير السيارات والتأمين وخدمات فندقية متعددة إضافة إلى خدمات السفر والسياحة لداخل المملكة وخارجها. واستطاعت المجموعة أن تحقق نجاحات عديدة ومتنوعة نظرا لتواجدها في جميع مناطق المملكة وأيضا لتميز خدماتها ولاحترامها ميثاق الثقة التي يربطها مع عملائها وسعيها المتواصل لتأمين راحتهم.

خلفية عامة

مجموعة الطيار للسفر

في العام 1980 م، دُشِّن  مشروع، «الطيَّار للسفر»، بمكتب حجوزات للسفر في شارع التخصصي وسط العاصمة الرياض، وعلى مساحة لا تتجاوز خمسين مترًا مربعًا، وعدد الموظفين لا يزيد عن أربعة، برأسمال مليون ريال، أخذ يكبر وينمو حتى بات اليوم، وبكل فخر، صرحًا من صروح الوطن، وأصبح إحدى أكبر شركات السفر والسياحة محليًّا وإقليميًّا وعالميًّا.


مجموعة الطيَّار للسفر (شركة سعودية مساهمة)، أصبحت تضم اليوم تحت مظلتها، أربع عشرة شركة متخصصة في خدمات السفر والسياحة داخل المملكة العربية السعودية، وتملك أكثر من 300 مكتبًا موزعا في مختلف مناطق المملكة، ونحو عشرين شركة خارج المملكة، كل ذلك في سبيل خلق خدماتٍ سياحيةٍ متكاملةٍ في مكانٍ واحد.

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن