مصدر تسجل مشروعاً في أبوظبي وفق آلية التنمية النظيفة وبروتوكول كيوتو

بيان صحفي
منشور 30 أيّار / مايو 2011 - 09:51
مصدر
مصدر

أعلنت "مصدر لإدارة الكربون"، إحدى وحدات الأعمال الخمس المتكاملة التابعة لـ"مصدر"؛ اليوم عن تسجيل مشروع جديد في أبوظبي وفق "آلية التنمية النظيفة" التابعة للأمم المتحدة و"بروتوكول كيوتو". ويتيح تسجيل المشروع لكل من "جاسكو و"مصدر" الحصول على عائدات من المشروع خلال العام المقبل ولفترة تستمر لعشر سنوات.

ويشمل المشروع إضافة  تجهيزات حديثة لتعزيز كفاءة استخدام الطاقة والحد من استهلاك وقود الغاز في معملي "عصب" و"باب" لمعالجة الغاز في أبوظبي، ومن المتوقع أن ينتج المشروع نحو 7770 من "وحدات ﺨﻔﺽ ﺍﻻﻨﺒﻌﺎﺙ ﺍﻟمعتمدة" (CER) سنوياً، حيث تعادل كل وحدة طن من ثاني أكسيد الكربون. ويعد المشروع الخامس من نوعه المطور وفق "آلية التنمية النظيفة" التابعة "لبروتوكول كيوتو" في دولة الإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن أنه الأول لمجموعة شركات "أدنوك"، وأول مشروع في قطاع النفط والغاز على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث اعتماد منهجية (إيه إم إس 2-دي) المعتمدة من طرف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ.

وتنطوي هذه المنهجية على مجموعة من الإرشادات التي ينبغي أن تلبيها مشاريع "آلية التنمية النظيفة" لضمان تعزيز كفاءة استخدام الطاقة وتدابير تحويل نوع الوقود المستخدم في المنشآت الصناعية.  

وبهذه المناسبة، قال بدر اللمكي، مدير مساعد، "مصدر لإدارة الكربون": "يسهم مشروعنا مع "جاسكو"، الذي يندرج تحت آلية التنمية النظيفة، في خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وذلك من خلال تركيب تجهيزات على خط أنابيب وقود الغاز تسهم في خفض استهلاكه بشكل كبير، وبالتالي تخفض من انبعاثات الغازات الدفيئة. ويكتسب هذا المشروع أهمية إضافية من كونه يسهم في تحقيق أهداف كل من امارة أبوظبي و"أدنوك" على صعيد التنمية المستدامة وتحسين جودة الهواء في المنطقة".

وأضاف: "بعد أن سجل فريق "مصدر لإدارة الكربون" أربعة من أصل خمسة مشاريع وفق آلية التنمية النظيفة في دولة الإمارات العربية المتحدة، أصبح لدينا خبرة كبيرة في هذه المشاريع وسنواصل بذل أقصى الجهود في المراحل المقبلة لضمان إصدار الاعتمادات النهائية من طرف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ. وتساعد مشاريع آلية التنمية النظيفة عموماً في تحسين ظروف وبيئة مكان العمل، وتعزز من إجراءات وشروط الصحة والسلامة. وكلنا ثقة من أنه سيتم اعتماد وتطبيق هذه التقنيات النظيفة على نطاق أوسع في مختلف أنحاء المنطقة".

من جانبه، قال عبدالله المنهالي، نائب رئيس أول للشؤون الفنية في "جاسكو": "يعكس إتمام عملية التسجيل الآفاق الواعدة لمشاريع آلية التنمية النظيفة في المنشآت الصناعية الصغيرة في أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة، لاسيما في مجال خفض استهلاك وقود الغاز وتعزيز كفاءة استخدام الطاقة. لقد سجلت إمارة أبوظبي حتى الآن خمسة مشاريع، إلا أن القاعدة الصناعية الكبيرة في الإمارة ومعدلات استهلاك الطاقة، تتيحان الكثير من الفرص المجزية أمام المستثمرين في مجال آلية التنمية النظيفة. وعلاوة على ذلك، وفي ضوء النمو المتوقع في الطلب على الطاقة في دولة الإمارات، فمن المرجح أنه سيتم تنفيذ المزيد من مشاريع آلية التنمية النظيفة للانتقال بقطاع الصناعة في البلاد نحو استخدام الغاز الطبيعي".

وتعاونت "مصدر لإدارة الكربون" و"جاسكو" بشكل وثيق في إدخال تعديلات لتحديث تجهيزات رأس برج الحرق بواسطة اضافة "عوازل لتخفيض سرعة الغاز" (velocity seals) والتى تعمل منذ ما يزيد على ستة شهور  وتقلل من استهلاك وقود الغاز مع ضمان انتاجية وسلامة المعمل. ونتيجة لذلك، يتم حرق كميات أقل من الغاز في برج الحرق مما يسهم في خفض انبعاثات الغازات الدفيئة. 

خلفية عامة

مصدر

تعد "مصدر" مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه لتطوير وتسويق وتطبيق تقنيات وحلول الطاقة المتجددة والبديلة، أسستها حكومة إمارة أبو ظبي في أبريل من سنة 2006. وتشكل الشركة صلة وصل بين الاقتصاد الحالي القائم على الوقود الأحفوري، واقتصاد طاقة المستقبل، حيث تعكف على تطوير الأثر الصديق للبيئة للطريقة التي سنعيش ونعمل وفقها في المستقبل.

المسؤول الإعلامي

الإسم
سوزان سمعان
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن