"بابا شيلني".. صرخة طفل تطلب من العالم وقف النزاع

منشور 19 شباط / فبراير 2017 - 12:22
بابا شيلني
بابا شيلني

صرخ طفل ملقى على الأرض، مبتور الساقين: "بابا شيلني"، بعد قصف طال منزله بريف إدلب شمال سوريا، هز مواقع التواصل الاجتماعي.

ويظهر في المقطع المصوَّر المتداول، والد الطفل يركض به وسط الغبار الذي خلّفه القصف، وهو يبحث صارخًا عن مسعف لطفله، قبل أن يتركه على الأرض ليذهب باحثًا عن المساعدة، وكانت أكثر اللقطات تأثيرًا عندما صرخ الطفل مناديًا على والده بعد أن تركه ليبحث عن مسعف : "بابا شيلني".

فدشن المغردون هاشتاغ #بابا_شيلني، ليحمل نداء كل طفل يقع ضحية الحروب والنزاعات، وكانت إحدى أكثر التغريدات تداولًا، لمستخدم عرض أن يتكلف بتركيب أقدام صناعية للطفل المصاب. وتداول النشطاء عبر نفس الهاشتاغ، فيديو جديد للطفل بعد تلقيه العلاج يظهره في حالة صدمة.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك