48 نقطة لبراينت على حساب فينيكس

منشور 12 كانون الثّاني / يناير 2012 - 09:01

قاد كوبي براينت لوس أنجيليس ليكرز لفوزه السابع على التوالي بين جماهيره بعدما دك سلة فينيكس صنز بـ 48 نقطة في مباراة حسمها فريقه (99ـ83) أول أمس الثلاثاء ضمن الدوري الاميركي للمحترفين بكرة السلة.

على أرض ملعب ستايبلس سنتر وأمام 18997 متفرجاً، تعملق براينت وتجاوز حاجز الـ 25 نقطة للمباراة الخامسة على التوالي ليقود ليكرز إلى الخروج فائزاً بسبع مباريات متتالية على أرضه، علماً بأن الفريق الأصفر والأرجواني الأسطوري خسر المباريات الثلاث التي خاضها خارج قواعده إضافة إلى مباراته الأولى على ملعبه في افتتاح الموسم المصغر أمام شيكاغو بولز.

وتجاوز براينت الذي يتصدر ترتيب أفضل المسجلين حتى الآن، حاجز الأربعين نقطة للمرة الأولى هذا الموسم، كما أنه أول اللاعبين الذين يحققون هذا الأمر حتى الآن بعدما نجح في 18 تصويبة من أصل 31 محاولة وفي 12 رمية حرة من أصل 13.

وساهم الإسباني باو غاسول بـ 16 نقطة و12 متابعة، فيما كان شانينغ فراي والمخضرم غرانت هيل والكندي ستيف ناش الأفضل في صفوف فينيكس، بتسجيل الأول 17 نقطة والثاني 16 مع 12 متابعة والثالث 13 مع 8 تمريرات حاسمة دون أن يتمكنوا من تجنيب فريقهم خسارته الخامسة في تسع مباريات.

ولم يكن فوز ليكرز سهلاً إذ بقي فينيكس قريباً منه حيث أنهى الشوط الأول متخلفاً عن مستضيفه بفارق ست نقاط (40-46)، قبل أن يتمكن في الربع الثالث من التقدم بفارق نقطة ومعادلة النتيجة مرتين، إلا أن براينت وزملاءه ضربوا بقوة في الجزء الأخير من هذا الربع وسجلوا 11 نقطة مقابل 6 لمنافسيهم، مما سمح لهم بالدخول إلى الربع الأخير متقدمين (73-68).

ولم يستسلم فينيكس في الربع الأخير وحاول العودة لأجواء اللقاء، لكن الكلمة الأخيرة كانت لليكرز الذي نجح في الثواني الأخيرة بتسجيل 16 نقطة متتالية، بينها 10 لبراينت، مقابل نقطتين فقط لضيفه فأنهى المواجهة بفارق 16 نقطة.

وعلى أرض ملعب تارغيت سنتر وأمام 19356 متفرجاً، واصل شيكاغو بولز عروضه المميزة هذا الموسم بتحقيقه فوزه الثالث على التوالي والثامن في مبارياته التسع الأخيرة والتاسع في 11 مباراة وجاء على حساب مستضيفه مينيسوتا تمبروولفز (111-100).

ويدين شيكاغو بفوزه لأفضل لاعب الموسم الماضي ديريك روز الذي سجل 31 نقطة مع 11 تمريرة حاسمة، وأضاف لوول دينغ 21 نقطة مع 11 متابعة وروني بروير 17 نقطة وكايل كورفر 13 نقطة في مباراة اعتقد الجميع أنها ستكون سهلة على الضيوف بعد أن حسموا الربع الأول (33-17)، لكن صانع الألعاب الإسباني ريكي روبيو اعاد مينيسوتا لأجواء اللقاء آواخر الربع الثاني وقاده لتسجيل 20 نقطة متتالية مقابل سلة واحدة فقط للضيوف الذين دخلوا الربع الثالث متقدمين بفارق ست نقاط (53-47).

وبقي الأداء متقارباً في الربع الثالث الذي انتهى لمصلحة شيكاغو بفارق خمس نقاط (79-74)، قبل أن يضرب روز ويقود فريقه لتوسيع الفارق إلى 8 نقاط قبل 2.30 دقيقة على النهاية ثم إلى 11 في ختام اللقاء.

وكان لوك ريدنور أفضل مسجلي مينيسوتا بـ 22 نقطة، وأضاف كيفن لاف 20 نقطة مع 13 متابعة وأنتوني راندولف 18 نقطة، فيما كان نصيب روبيو 13 نقطة مع 12 تمريرة حاسمة، إلا أن ذلك لم يكن كافياً لتجنيب صاحب الأرض خسارته الثالثة على التوالي والسابعة في 10 مباريات.

وعلى ملعب آوراكل آرينا في أوكلاند وأمام 19596 متفرجاً، ألحق غولدن ستايت ووريرز بضيفه ميامي هيت وصيف البطل خسارته الثانية هذا الموسم بالفوز عليه (111-106)، بعد التمديد.

ويدين غولدن ستايت بفوزه الثالث في 9 مباريات إلى دوريل رايت الذي ثأر لنفسه من ميامي بعد أن تخلى عنه الأخير نهاية الموسم الماضي، بتسجيله 20 نقطة، بينها 18 من ست تصويبات ثلاثية إحداها أدرك بها التعادل لفريقه نهاية الربع الرابع.

واعتقد الجميع أن ميامي الذي استعاد خدمات دواين وايد بعد غيابه عن المباريات الثلاث الأخيرة بسبب إصابة في قدمه اليسرى، في طريقه لتحقيق فوز سهل على مستضيفه بعد أن تقدم عليه بفارق 17 نقطة (78-61) في بداية الربع الثالث، لكن رايت وزميله نايت روبنسون رفضا الاستسلام وأعادا فريقهما لأجواء اللقاء حتى نجح الأخير في إدراك التعادل (93-93) إثر رمية حرة آواخر الربع الرابع.

وحاول وايد أن يحسم اللقاء لفريقه في الوقت القاتل بعد أن وضعه في المقدمة مجدداً (96-93)، لكن رايت خطف ثلاثية التعادل في آخر 31 ثانية وجر الفريقين إلى التمديد الذي كان لمصلحة ووريرز (15-10)، بفضل جهود رايت وروبنسون.

ووصل أربعة من لاعبي أصحاب الأرض إلى حاجز العشرين نقطة، وكان روبنسون بـ24 نقطة مع 5 تمريرات حاسمة و4 متابعات أفضلهم، وأضاف مونتا إيليس 22 نقطة وكل من ديفيد لي ورايت 20 نقطة مع 14 متابعة للأول و10 للثاني.

أما من ناحية ميامي، فكان وايد الأفضل بتسجيله 34 نقطة مع 6 متابعات، وأضاف ليبرون جيمس 26 نقطة مع 11 متابعة و7 تمريرات حاسمة، وكريس بوش 16 نقطة.

وعلى أرضية ملعب ذي بالاس أوف أوبرن هيلز وأمام 10073 متفرجاً، لم يجد دالاس مافريكس حامل اللقب صعوبة في التخلص من عقبة مستضيفه ديترويت بيستونز (100-86)، محققاً فوزه الخامس في 10 مباريات، ملحقاً به الخسارة الخامسة على التوالي والثامنة في 10 مباريات.

وكان الألماني ديرك نوفيتسكي الأفضل في صفوف دالاس بتسجيله 18 نقطة مع 7 متابعات، وأضاف شون ماريون 14 نقطة وفينس كارتر 11 مع 5 تمريرات حاسمة، فيما كان ويل باينوم الأفضل في صفوف ديترويت بتسجيله 20 نقطة.

وعلى أرض ملعب فيديكس فوروم وأمام 13601 متفرجاً، واصل أوكلاهوما سيتي ثاندر نتائجه المميزة وحقق فوزه الرابع على التوالي والتاسع في 11 مباراة على حساب مستضيفه ممفيس غريزليز (100-95)، بفضل تألق الثنائي راسل وستبروك وكيفن ديورانت، إذ سجل الأول 30 نقطة مع 6 متابعات و4 تمريرات حاسمة والثاني 22 نقطة مع 11 متابعة و5 تمريرات حاسمة.

وفي المباريات الأخرى، فاز فيلادلفيا سفنتي سيكسرز على ساكرامنتو كينغز (112-85)، وواشنطن ويزاردز على تورونتو رابتورز (93-78)، وهيوستن روكتس على تشارلوت بوبكاتس (82-70)، وميلووكي باكس على سان أنتونيو سبيرز (106-103)، ويوتا جاز على كليفلاند كافالييرز (113-105)، وبورتلاند ترايل بلايزرز على لوس أنجيليس كليبرز (105-97).

 


2019 © جريدة السفير

مواضيع ممكن أن تعجبك