«سمارت تكنولوجيز» تطلق أدوات ثلاثية الأبعاد لإثراء تجربة حزمة الحلول البرمجية التعليمية التعاونية SMART Notebook

بيان صحفي
منشور 10 كانون الثّاني / يناير 2012 - 07:23

أطلقت اليوم «سمارت تكنولوجيز» SMART Technologies، الشركة العالمية الرائدة في ابتكار وتطوير ألواح الكتابة التفاعليّة وحلول التعاون والتنسيق في إنجاز مهام العمل، أدوات ثلاثية الأبعاد لإثراء تجربة حزمة الحلول البرمجية التعليمية التعاونية SMART Notebook.

وقالت الشركة العالمية إن الأدوات الملحقة الجديدة تتيح إحضار المحتوى ثلاثي واستعراضه وتديره ضمن حزمة الحلول البرمجية التعليمية التعاونية SMART Notebook دون الحاجة إلى تجهيزات إضافية. ومن المعروف أن الأجسام ثلاثية الأبعاد يمكن تدويرها ضمن الأبعاد الثلاثة وتسمية أجزائها من زوايا ومناظير متعددة، ما يعزز فهم الطلاب لمفاهيم الأجسام على امتداد مواد مدرسية مختلفة، خاصة العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات. وتتيح حزمة الحلول البرمجية التعليمية التعاونية SMART Notebook إدماج الأجسام ثلاثية الأبعاد في الدروس التي يتم إعدادها وعرضها باستعمال حزمة الحلول المذكورة. وستتوافر الأدوات ثلاثية الأبعاد الداعمة لحزمة الحلول البرمجية التعليمية التعاونية SMART Notebook بـ 56 لغة ويمكن شراؤها بدءاً من شهر فبراير 2012 لنظام التشغيل Microsoft Windows 7، بينما ستتوافر الأدوات المتوافقة مع نظام التشغيل Mac Snow Leopard ونظام التشغيل Mac OS X Lion في ربيع 2012.

وتسهم الأدوات ثلاثية الأبعاد عند إلحاقها بحزمة حلول SMART Notebook في إثراء التجربة الصفية التفاعلية من خلال تمكين الطلاب من التفاعل مع بُعد جديد للأجسام خلال حصص العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات. وتوفر الأجسام ثلاثية الأبعاد صوراً أكثر دقة، ما يجعل المفاهيم العلمية والهندسية المعقدة أكثر سهولة، وأقرب إلى فهم الطلاب. كما تتيح خاصية الاندماج بالمشهد للطلاب استكشاف الأجسام ثلاثية الأبعاد من الداخل والتنقل فيها للتعرّف على تفاصيل لا تتيحها الأجسام ثنائية الأبعاد. ويمكن إضافة ملصقات تعريفية لتظل ثابتة على الأجسام ثلاثية الأبعاد حتى عند تدويرها، بحيث يمكن تخزين الأجسام مع ملصقاتها للرجوع إليها في المستقبل. 

خلفية عامة

سمارت

تطوِّر «سمارت تكنولوجيز» SMART Technologies، الشركة العالمية الرائدة في ابتكار وتطوير وتوفير ألواح الكتابة التفاعلية، منتجات وخدمات متكاملة سهلة الاستعمال مصمَّمة لإثراء العملية التعليمية وتعزيز انسيابية بيئة العمل. وطوال أكثر من عشرين عاماً، كان الابتكار محور أعمال الشركة العالمية، مقروناً بالتزامها المُطلق بالتميُّز. وتساعد «سمارت تكنولوجيز» التربويِّين والمعلِّمين حول العالم في أداء رسالتهم بالشكل الأمثل من خلال حلول تقنية تدعم عملية التعلُّم. كما تساعد حلول «سمارت تكنولوجيز» الشركات في الارتقاء بالأداء عبر مجموعة من الحلول التشاركية والتنسيقية الكفيلة بتحقيق نتائج الأعمال المرجوّة. وترتكز الشركة العالمية في نجاحها إلى التزامها المطلق إزاء عملائها وشركائها وقدرتها الفذة على إثراء تجربة الهيئات التعليمية والأكاديمية وشركات الأعمال على السواء.

الأميرة بياتريس تُغرّد ردّاً على كريسي تيغن.. والأخيرة "مصدومة"!

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 01:32
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن
الأميرة بياتريس وكريسي تيغن

في تبادل تغريداتٍ فريدٍ من نوعه حصل يوم أمس الخميس، لم تتوقّع "عميدة" تويتر الممثلة العالمية "كريسي تيغن" أن تحصُلَ على ردٍّ ملكي من قِبل الأميرة بياتريس.

كعادتها، تُغرّد كريسي تيغن بكُلّ شيءٍ يخطر على بالها، وفي يوم أمس كتبت عبر حسابها في تويتر بأنّها تُحب الاسم "بي"، عِلمًا بأنّ لقب الأميرة بياتريس هو Bea، فقالت: "بي اسمٌ رائع، أرجو من أحدٍ منكم أن يُسمّي ابنته بي، فأنا لستُ مُستعدّةً لابنةٍ أخرى، وجون يرفض فكرة تبنّي كلبٍ جديد، وأنا سأكون والدتها بالمعمودية".

وما إن كتبت كريسي هذه الكلمات، حتّى بدأ المُتابعات بنشر صورِ بناتهن اللواتي يحملن الاسم "بي"، بل ووعدها آخرون بأنهم سيُسمّون ابنتهم المُقبلة "بي"، ليأتّي الرّد المُفاجئ من الأميرة البريطانية "بياتريس" قائلةً: "سأعشق أن أكون ابنتك بالمعمودية".

صُدمت تيغن من رد الأميرة غير المُتوقّع، وما كان منها إلّا أن تكتُبَ هذه الكلمات ردًّا عليها "يا إلهي.. يا إلهي.. يا إلهي" من شدّة الصّدمة، بل وصُدم مُتابعوها معها، فرد الأميرة أدخلهم في دهشةٍ إيجابية، إذ قال أحدهم: "انظروا من عاد إلى تويتر"، وقال آخر: "هل تستطيع ذكر ثنائي أكثر أيقونية من هذا"، وعلّق ثالث: "عميدة تويتر وسموّها الملكي الأميرة بياتريس.. هذا أفضل تفاعل رأيته على تويتر.. سلّمي لي على كيت".


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
إبراهيم أسران
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن