أرامكس تعلن عن شراكة استراتيجية في مجال الخدمات اللوجستية مع "نيوبريدج فارماسوتيكالز"

بيان صحفي
منشور 23 آب / أغسطس 2016 - 06:08
حسين هاشم، الرئيس التنفيذي لأرامكس
حسين هاشم، الرئيس التنفيذي لأرامكس

أعلنت أرامكس، المزود الرائد عالمياً لخدمات النقل والحلول اللوجستية الشاملة، عن دخولها مؤخراً في شراكة مع شركة "نيوبريدج فارماسوتيكالز" للصناعات الدوائية، تقدّم من خلالها مجموعة شاملة من الخدمات اللوجستية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وكندا والمملكة المتحدة.

نيوبريدج فارماسوتيكالز هي شركة إقليمية تتخذ من إمارة دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، وتقدم حلولاً متكاملة للشركات المتخصصة في الصناعات الدوائية والأدوية البيولوجية وعلوم الجينوم وغيرها من شركات الرعاية الصحية المبتكرة. وينصب تركيز الشركة على الحصول على الترخيص الداخلي وأذونات تسويق العلاجات والتشخصيات المبتكرة الحاصلة على موافقة إدارة الأغذية والدواء الأمريكية (FDA) ووكالة الأدوية الأوروبية (EMA)، والتي تلبي المتطلبات الطبية للأمراض المنتشرة بمعدلات مرتفعة وغير المتوفرة في الأسواق الناشئة في منطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا.

ومن خلال هذه الشراكة، ستعمل أرامكس على إدارة الخدمات اللوجستية الخاصة بعينات المرضى في أيّ عيادة أو مستشفى في منطقة الشرق الأوسط ونقلها إلى الولايات المتحدة من أجل إجراء فحوصات متطورة عليها. كما ستقدم أرامكس لشركة نيوبريدج فارماسوتيكالز خدمة تخزين ونقل الأدوية ضمن درجات حرارة محددة ومضبوطة، وذلك من مختلف مراكز التوزيع في المملكة المتحدة وكندا إلى منشآت الرعاية الصحية في الشرق الأوسط وأفريقيا.

وعلاوة على ذلك، ستقدم أرامكس لشركة نيوبريدج فارماسوتيكالز خدمات التخليص الجمركي والتغليف الثانوي ووضع الملصقات التعريفية وتخزين وحفظ المعلومات الرقمية وخدمات النقل الآمنة.

وحول هذه الاتفاقية، قال حسين هاشم، الرئيس التنفيذي لأرامكس: "يسعدنا الدخول في هذه الشراكة الاستراتيجية مع نيوبريدج فارماسوتيكالز، والتي تعتبر دليلاً بارزاً على جودة حلول الرعاية الصحية الشاملة التي نقدمها، والتي لا يقتصر دورها على تمكين عملائنا العاملين في القطاع الصحي من تنمية أعمالهم على مستوى العالم فحسب، بل أيضاً في إتاحة الفرصة لسكان منطقتنا للحصول على خدمات رعاية صحية عالية الجودة. وسيساهم عملنا بشكل وثيق مع نيوبريدج فارماسوتيكالز في توسيع أنشطتنا ضمن سوق الرعاية الصحية والاستفادة من الطلب المتزايد على الخدمات اللوجستية في مجال الصناعات الدوائية، ومساعدة الأفراد الذين يحتاجون للحصول على الأدوية أو أي متطلبات دوائية أخرى بكفاءة وفعالية. نحن فخورون بمساهمتنا في تحسين صحة سكان المنطقة، وأيضاً بهذه الشراكة التي تشهد على جودة وموثوقية خدماتنا اللوجستية".

من جانبه قال جو حنين، الرئيس التنفيذي لشركة نيوبريدج فارماسوتيكالز: "تتيح لنا الشراكة مع أرامكس فرصاً مميزة لتوسيع عروض أعمالنا والاستفادة من الطلب المتزايد على حلولنا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وإننا ملتزمون بتلبية الاحتياجات الطبية لعملائنا، وسنتمكن عبر هذه الشراكة من الوصول إلى عدد أكبر من العملاء والمرضى الذين يعتمدون على مجموعة الخدمات الدوائية الشاملة التي نقدمها. وتتمتع أرامكس أيضاً باسم تجاري مرموق ومكانة رائدة عالمياً وأعمال مستقرة في المنطقة، وهو ما يجعلها الشريك الأمثل لنا لتوسيع وجودنا في أسواقها. كما أن جودة وموثوقية الخدمات التي توفرها أرامكس تجعل منها شريك الأعمال الأنسب للخدمات التي نقدمها. ونبقى ملتزمون دوماً بخدمة منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وستسمح لنا هذه الشراكة بخدمة المزيد من الشركات والعملاء الذين يحتاجون لخدمات رعاية طبية ضرورية في المنطقة".

وفي ظل التطور المستمر الذي تشهده أسواق الرعاية الصحية العالمية، فإن معايير الامتثال والتنظيم في قطاع نقل وتخزين الأدوية أصبحت أكثر صرامة. وبالتالي يسهم التعاون بين أرامكس ونيوبريدج فارماسوتيكالز في سدّ الفجوة الحاصلة في السوق من خلال ضمان نقل الأدوية والعينات البشرية والسلع الدوائية الأخرى في أرجاء المنطقة بطريقة آمنة وفعالة، وبما يتماشى مع التشريعات المحلية المحددة في هذا المجال.

وفضلاً عن تعاقدها مع مراكز تخزين وتوزيع الأدوية في كل من المملكة المتحدة وكندا، تنوي أرامكس افتتاح مركز ثالث في الولايات المتحدة الأمريكية قريباً، وستواصل القيام بأعمال تخزين ونقل وتوصيل أدوية نيوبريدج فارماسوتيكالز والسلع الدوائية الأخرى.

خلفية عامة

أرامكس

تأسست شركة "أرامكس" المزود العالمي لخدمات النقل والحلول اللوجستية في عام 1982 كشركة نقل دولي سريع، ومن ثم تطورت في وقت قياسي لتصبح علامة تجارية عالمية تتميز بتقديم الخدمات المتخصصة والحلول المبتكرة في مجالات النقل المختلفة. وفي يناير 1997 كانت "أرامكس" أول شركة تتخذ من العالم العربي مقراً لها، تطرح أسهمها للتداول في بورصة "ناسداك". وفي عام 2002، وبعد خمس سنوات من التداول الناجح، عادت أرامكس إلى المُلكية الخاصة، لتقوم في يونيو 2005 بإدراج أسهمها في سوق دبي المالي للتداول بالرمز (ARMX).

ويضم فريق أرامكس اليوم ما يزيد عن 8100 موظف في أكثر من 310 موقع حول العالم، كما أنها تمتلك شبكة واسعة من حلفاء الشحن والنقل، وتشمل خدمات "أرامكس"؛ خدمة الشحن السريع الداخلي والدولي، وخدمة الشحن والخدمات اللوجستية والتخزين، إضافة إلى إدارة الوثائق وخدمات التسوق عبر الإنترنت.

توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

منشور 23 شباط / فبراير 2019 - 09:07
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر
توقيف 41 شخصا في مظاهرات الجزائر

أعلنت المديرية العامة للأمن الوطني (الشرطة) الجزائرية، مساء الجمعة، توقيف 41 شخصا في مظاهرات شهدتها عدة مدن ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في انتخابات 18 أبريل/ نيسان القادم.

وأكدت إدارة الشرطة في بيان اطلعت عليه وكالة الاناضول أن عمليات التوقيف كانت بسبب “الإخلال بالنظام العام والاعتداء على القوة العامة وتحطيم الممتلكات” دون تقديم تفاصيل أكثر حول أماكن توقيف هؤلاء المتظاهرين.

والجمعة، استجاب آلاف المواطنين بعدة محافظات جزائرية، إلى دعوات للتظاهر تم تداولها عبر شبكات التواصل، ضد ترشح بوتفليقة (81 عاما) لولاية خامسة في انتخابات الرئاسة المقررة في 18 أبريل/ نيسان القادم.

واتسمت هذه المظاهرات بالسلمية في أغلب مناطق البلاد باستثناء حدوث مواجهات بين قوات مكافحة الشغب ومتظاهرين بوسط العاصمة خلال محاولتهم السير نحو القصر الرئاسي .

ووفق شهود عيان لجأت قوات الأمن إلى الغاز المسيل للدموع وتوقيف عدة أشخاص بعد تحذيرات للمتظاهرين وتعرضها للرشق بمقذوفات وحجارة قبل أن يتراجع المحتجون ويغادروا المكان.

وصبيحة اليوم نشر ناشطون معلومات عبر شبكات التواصل الاجتماعي حول توقيف عدد من زملائهم قبل بداية المظاهرات بالعاصمة.

وعلقت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان (مستقلة) على بيان الشرطة بالمطالبة ب”الإفراج الفوري عن الموقوفين وان يتم احترام حق التظاهر سلميا” كما نشرت على صفحتها بموقع “فيسبوك”.

الأناضول


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك

المسؤول الإعلامي

الإسم
بوش تايلن
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن