إريكسون تستعرض مساهمات التقنيات السحابية في دفع عجلة تطور قطاع التلفزيون خلال فعاليات معرض كابسات 2016

بيان صحفي
منشور 08 آذار / مارس 2016 - 10:49
طارق سعدي، رئيس قسم المبيعات في شركة إريكسون بمنطقة الشرق الأوسط
طارق سعدي، رئيس قسم المبيعات في شركة إريكسون بمنطقة الشرق الأوسط

استعرضت إريكسون أحدث حلولها في مجال المحتوى الإعلامي، مع التركيز بشكل خاص على مقومات تطور السحابة واستخدام الشاشات المتعددة في منطقة الشرق الأوسط، وذلك خلال مشاركتها في معرض كابسات 2016، الذي تنعقد فعالياته خلال الفترة ما بين 8 و10 مارس في مركز دبي التجاري العالمي.

وقد شهد الحدث مداولات ومناقشات ما بين مالكي المحتوى ومقدمي الخدمات التلفزيونية والإذاعية، تركزت على تحديات قطاع التلفزيون التي أفرزها نمو السحابة، فضلاً عن تنامي شعبية حلول عرض المحتوى على شاشات متعددة. وقد سلطت إريكسون الأضواء على مقاربتها للتعامل مع هذه التحديات من خلال حلول بسيطة لكنها قوية، حيث استعرضتها في جناحها وتطرقت إلى رؤيتها للمستقبل الذي سيشهد تجارب رائدة قائمة على السحابة.

وقال طارق سعدي، رئيس قسم المبيعات في شركة إريكسون بمنطقة الشرق الأوسط: "تمتلك شركتنا معارف معمقة في مجال جودة خدمات التلفزيون المدفوعة وعمق المحتوى، تدعمها خبرات موسعة في مجال عرض المحتوى على شاشات متعددة، الأمر الذي يؤهلها لضمان أعلى معايير المرونة والابتكار والفائدة الاقتصادية التي تقدمها التقنيات السحابية الحديثة وخدمات الإنترنت لشركات التلفزيون المدفوعة. وهذا يمثل قفزة واسعة إلى الأمام قدماً في مجال تكنولوجيا التلفزيون".

وتعمل إريكسون في الوقت الراهن مع أكثر من 60 من مقدمي الخدمات العالمية لتوفير تجارب غنية في مجال المحتوى الإعلامي إلى أكثر من 15 مليون مشترك و32 مليون جهاز، مما يمهد الطريق لإعادة صياغة ملامح قطاع التلفزيون المعاصر في جميع أنحاء العالم.

وأضاف سعدي: "نتبنى في إريكسون رؤية المجتمع الشبكي، حيث يمثل الربط نقطة الانطلاق نحو آفاق جديدة للابتكار والمشاركة والتنشئة الاجتماعية. وتشمل هذه الرؤية جميع مجالات أعمالنا، حيث نلتزم بتقديم أحدث الحلول المستقبلية لعملائنا، إذ تغدو حلول السحابة والسحابة المتعددة والشاشات المتعددة وإنترنت الأشياء في المنزل حقيقة واقعة بين أيدينا يوماً بعد يوم".

خلفية عامة

إريكسون

إريكسون هي شركة سويدية وأحد الشركات الرائدة في مجال توفير أنظمة توصيل البيانات والاتصال عن بعد، بالإضافة إلى خدمات ذات علاقة مغطية بذلك نطاقاً واسعاً من التقنيات التكنولوجية.

تأسست إريكسون في عام 1879 كمتجر لتصليح معدات التلغراف على يد لارس ماجنس إريكسون، وتم إنشاء الشركة في 18 أغسطس عام 1918. يقع مقر الشركة الرئيسي في كيستا ببلدية ستوكهولم، ومنذ عام 2003، تم اعتبار إريكسون جزءاً مما يطلق عليه القرية اللاسلكية. وساعد وجود إريكسون المستمر في ستوكهولم على جعل العاصمة السويدية واحدة من محاور أبحاث تكنولوجيا المعلومات.

المسؤول الإعلامي

الإسم
لارا صالح
البريد الإلكتروني

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن